• الجمعة 04 شعبان 1439هـ - 20 أبريل 2018م

رضا وسالمين.. ما صداقة إلا بعد مشادة!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 ديسمبر 2017

الكويت (الاتحاد)

كان لافتاً أن يجتمع كل من علي سالمين لاعب منتخبنا الوطني، ورضا هاني لاعب وسط المنتخب الكويتي، في أكثر من مرة بمقر إقامة المنتخبين بخليجي 23، وكانت الجلسات تمتد لفترات طويلة وكأنهما يلعبان معاً بنفس النادي، إلا أن كليهما كشف كيف بدأت تلك الصداقة، حيث التقيا معاً في مرحلة منتخبات المراحل السنية، في مناسبات مختلفة، بينما يرتدي سالمين قميص الأبيض للمرة الأولى في مسيرته كلاعب، وأيضاً صديقه لاعب وسط القادسية، الذي يمثل الأزرق لأول مرة في المحفل الخارجي.

هي صداقة سنوات مضت، ولكنها استمرت من منتخبات المراحل حتى المنتخب الأول، وحرص هاني لقاء صديقه سالمين، فهي المرة الأولى التي سيقفان فيها وجهاً لوجه في الملعب مساء اليوم، على مستوى المنتخب الأول. وعن سر معرفته برضا قال علي سالمين في وجود هاني هو لاعب مميز، يمتلك مهارة فردية وسرعة وقوة، بداية صداقتنا كانت بمشادة في الملعب قبل عدة سنوات بمنتخب الشباب، وبعدها تحولنا لأصدقاء، كما لعبنا أكثر من مباراة دولية بين المنتخبين، لذلك أعلم عنه الكثير، وحرصت على لقائه فور وصولنا لمقر الإقامة، لتهنئته على رفع الإيقاف عن الكرة الكويتية والانضمام للأزرق. وفيما يتعلق بطريقة لعب هاني وما إذا كان سيسبب له إزعاجاً في مباراة اليوم، قال: «أتمنى منه ألا يعود لأسلوبه بالضرب بعيداً عن أعين الحكم، نعم أعلم طريقة لعبه وتحركاته، وأتمنى الفوز عليه اليوم». إلا أن هاني رد بعفوية وود قائلاً: نحن من نفوز يا علي، وأول من سيهنئنا هو أنت، ولفت هاني إلى سعادته برفع الإيقاف عن الكرة الكويتية، مشيراً إلى أنه يتمنى أن تكون بطولة خليجي 23، بداية انطلاقة له ولزملائه بالاحتراف خليجياً أو في أي مكان بالعالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا