• الاثنين 03 ذي القعدة 1439هـ - 16 يوليو 2018م

«المواجهة 14» في «مفترق طرق»

السعودية وعُمان.. من يخطف بطاقة التأهل؟

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 ديسمبر 2017

الكويت (الاتحاد)

تتجه أنظار جماهير «الأخضر» و«الأحمر»، لمتابعة المواجهة المرتقبة بين السعودية وعُمان في الجولة الأخيرة من الدور الأول بالمجموعة الأولى، والتي تحدد المتأهلين إلى «المربع الذهبي»، ومن يغادر البطولة، ورغم أن كفة «الأخضر» الأرجح على مدار دورات كأس الخليج، بفوزه في 12 مباراة، والتعادل مرة واحدة، قبل أن ترجح كفة عُمان بركلات الترجيح في نهائي «خليجي 19» بمسقط.

ويدخل «الأخضر» المواجهة، وفي جعبته 4 نقاط جمعها من الفوز على «الأزرق»، والتعادل مع «الأبيض» من دون أهداف، ويعتلي قمة المجموعة بفارق الأهداف عن منتخبنا، فيما نجح عُمان في تحقيق الفوز على الكويت، بعدما خسر من «الأبيض» في الافتتاح، وهو ما يعني أن الفائز في المباراة يتأهل مباشرة إلى «المربع الذهبي»، بينما التعادل ينتظر ما تسفر عنه مباراة منتخبنا مع الكويت.

ولم يتحدد موقف أحمد الفريدي الذي تعرض للإصابة، بينما خرج هزاع الهزاع من قائمة «الأخضر» للإصابة، ويعتمد المدرب الكرواتي كرونسلاف يورسيتش مدرب السعودية على التشكيلة الشابة التي خاضت أول مباراتين.

ولعل لعبة الحسابات المعقدة التي تخيم على اللقاء، تجعل التوقع بالنتيجة صعب للغاية، خاصة أن العُمانيين عادوا بقوة، وقدموا مباراة كبيرة أمام الكويت صاحب الأرض والجمهور، وأطاحوه إلى المدرجات، بعد تلقى الخسارة الثانية، حتى المواجهة الأولى التي خسرها «الأحمر» أمام «الأبيض» قدم فيها اللاعبون مستوى متميزاً، وهو ما يعني أن «رتم» الأداء يتصاعد من مباراة إلى أخرى، بجانب أن اللاعبين يدركون أن الخسارة تعني خروج المنتخب من البطولة رسمياً.

السؤال الذي ينتظر الإجابة على مدار 90 دقيقة، من يحسم المواجهة الرابعة عشرة بين المنتخبين، شباب «الأخضر» أم حماس «الأحمر»؟. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا