• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الأردن يثمن دور الإمارات الداعم لمشاريع التنمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أغسطس 2015

جمال إبراهيم (عمّان)

ثمن المهندس عماد الفاخوري وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني دور دولة الإمارات الداعم لمشاريع التنمية في المملكة والمتمثل أخيراً بدعم مشروع بناء السعات التخزينية للمشتقات النفطية وسط المملكة بطاقة 250-300 ألف طن و8 آلاف طن للغاز البترولي المسال.

وأشار الفاخوري في بيان صحفي امس إلى العلاقات الوطيدة والاستراتيجية والتاريخية المتميزة التي تربط بين البلدين الشقيقين والتي رسخ وعزز دعائمها الملك عبدالله الثاني وأخوه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ما كان له الأثر في دفع علاقات التعاون بين الجانبين عبر السنوات الماضية.

وأعرب الفاخوري عن تقديره لصندوق أبوظبي للتنمية ومساهمته المجزية في دعم الجهود التنموية الأردنية منذ عام 1975، ووقوفه الدائم إلى جانب الأردن في مختلف الظروف الاقتصادية والسياسية، من خلال مساهمته الدائمة في تقديم القروض الميسرة وإدارة المنح المقدمة من حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة للمساهمة في تمويل المشاريع ذات الأولوية للحكومة الأردنية.

وأوضح «أننا اليوم نقطف إحدى ثمرات هذه العلاقة المتميزة بين البلدين الشقيقين بوضع حجر الأساس لمشروع بناء السعات التخزينية للمشتقات النفطية وسط المملكة بكلفة تصل الى 210 ملايين دولار، بتمويل من منحة دولة الإمارات العربية الشقيقة المقدمة للأردن في إطار المنحة الخليجية بقيمة 25ر1 مليار دولار.

وأشاد وزير التخطيط والتعاون الدولي بصندوق أبوظبي للتنمية على إدارته الكفؤة لتنفيذ هذه المنحة، والتي ساهمت في تمويل العديد من المشاريع التنموية ذات الأولوية الاستراتيجية للمملكة، ومن أهمها قطاع الطاقة الذي يعتبر التحدي الرئيس للحكومة الأردنية والفاتورة الأكبر ذات التأثير على النفقات العامة. وسيعمل تنفيذ هذا المشروع الحيوي، على زيادة السعة التخزينية للمشتقات البترولية بنسبة 60 بالمائة، وتعزيز أمن التزود بالمشتقات النفطية الأمر الذي يعزز الأمن الاقتصادي الوطني، والمساهمة بتطوير البنية التحتية للقطاع النفطي واستحداث فرص عمل تصل إلى نحو 200 فرصة.

وِأشار الفاخوري إلى أن صندوق أبوظبي للتنمية يعتبر شريكاً أساسياً للحكومة الأردنية في جهودها لدعم التنمية المستدامة، حيث مول الصندوق من خلال تقديم القروض الميسرة العديد من المشاريع التنموية في قطاعات البنية التحتية، الصحة، الصناعة والتعدين، المياه والري بقيمة إجمالية تصل الى نحو 137 مليون دولار، ليصل إجمالي الدعم المقدم من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة عبر صندوق أبوظبي للتنمية خلال الفترة ما بين 1975 إلى 2015 نحو 4ر1 مليار دولار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض