• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

نقطة تحول.. جرافيتي أنهى حلم «العميد» في العودة

شين يحسم «الوصافة» على عكس «التيار» في الماراثون المثير!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يناير 2014

علي الزعابي (أبوظبي) - شهدت الجولة السادسة عشرة العديد من «التحولات»، ولعبت تغييرات المدربين دوراً مهماً في «قلب موازين» النتائج، وبالتالي حسم المباريات لمصلحة فرقهم، أو انتزاع التعادل في أسوأ الظروف، وأبرزها ما حدث في لقاء «الوصافة» بين الجزيرة والشباب، عندما سجل الكوري الجنوبي شين هدف التقدم لـ «الفورمولا» في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للشوط الأول، وجاء الهدف على عكس مجريات الشوط، بعد الضغط الشديد من «الجوارح» على مرمى «الفورمولا»، ولم تشفع لـ «الأخضر» محاولاته المستميتة في الشوط الثاني، سعياً لإدراك التعادل؛ لأن الجزيرة نجح في الدفاع عن عرينه ببسالة، بجانب فدائية الحارس المبدع علي خصيف.

ولعب هدف البرازيلي جرافيتي في مباراة «الديربي» بين الأهلي والنصر دوراً أساسياً في اقتناص الثلاث نقاط لمصلحة المتصدر؛ لأن الفارق اتسع إلى هدفين بدلاً من هدفٍ واحدٍ، وسجل جرافيتي الهدف في الدقيقة 63، بعد أن كان «العميد» في قمة العطاء، حيث اقترب كثيراً من تسجيل هدف التعادل، لينهي اللاعب آمال «الأزرق» في العودة للمباراة.

ورجحت تغييرات المدرب عبدالله مسفر في مباراة العين والظفرة كفة فريقه الذي أدرك التعادل الإيجابي 1-1 ، عندما قام بتنشيط هجوم «فارس الغربية»، عبر إقحام عبدالله عبد القادر وعبدالرحيم جمعة، لينجح البديل عبد القادر في صناعة هدف التعادل بعرضية متميزة للسنغالي ماكيتي ديوب قبل خمس دقائق من نهاية المباراة.

وفي لقاء الوصل والشعب، ظلت شباك الفريقين خالية، حتى أجرى هيكتور كوبر مدرب «الفهود» تغييراً بإشراك المهاجم محمد ناصر، الذي نجح في تسجيل هدف الفوز لـ «الإمبراطور» في الدقيقة 88 ليقتنص النقاط الثلاث.

وعاقب الإمارات ضيفه الوحدة في رأس الخيمة، بعد تقدم «العنابي» بهدف في الشوط الأول، وإضاعته للعديد من الفرص السهلة والسانحة لتعزيز التقدم ، ليعود «الصقور» بهدفي التعادل والفوز.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا