• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الفصائل تسقط طائرة حربية للنظام ومقتل 5 من «حزب الله» في المعارك

المعارضة السورية تتقدم في درعا وريف حماة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أغسطس 2015

عواصم (وكالات)

أعلنت كتائب المعارضة السورية المسلحة أمس، أنها تمكنت من تحقيق تقدم على بعض الجبهات، في مناطق اشتباكات مختلفة مع القوات الحكومية والميليشيات الموالية لها في حين أسقط فصيل معارض طائرة «ميج» حربية نظامية فوق الغوطة الشرقية في ريف دمشق أثناء تنفيذها غارات، بالتزامن مع إعلان «حزب الله» اللبناني مقتل 5 من عناصره في سوريا.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس، إن «ألوية العمري» وتجمع أحرار عشائر الجنوب التابعين للجبهة الجنوبية، اقتحموا قرية التّبه في منطقة اللجاة في مدينة درعا من عدة محاور، قبل السيطرة عليها بشكل كامل مشيرا إلى أن الاشتباكات التي صاحبت الاقتحام، أسفرت عن مقتل 20 جنديا سوريا، بينهم مسلحون من الميليشيات الموالية للنظام فضلا عن مصادرة أسلحة وذخائر وآليات عدة ومدرعات عسكرية، خلفتها القوات الحكومية قبل الانسحاب من المكان.

ووفقا للمرصد فقد «قام مقاتلو المعارضة بعد سيطرتهم على القرية بعمليات تمشيط»، رغم القصف الكثيف بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ على المنطقة، من اللواءين 34 و43 والفوج 89. وكان الجيش السوري تمكن الثلاثاء، من السيطرة على قرية التبه، وهي تقع على الطرف الغربي من منطقة اللجاة، وتبعد أقل من كيلومتر واحد من اللواء 34.

وفي محافظة حماة وسط البلاد، تمكنت المعارضة المسلحة من السيطرة على قرية المشيك في سهل الغاب في ريف المحافظة الغربي، وأعلنت أنها تمكنت من أسر 20 جنديا من الجيش السوري والميليشيات الموالية له.

أما في مدينة حلب في الشمال، فقال ناشطون إن المعارضة تمكنت من السيطرة على دوار حي الصاخور والإطفائية وعدد من المباني المحيطة بها. من جانب آخر قال المرصد إن أحد فصائل المعارضة الذي يتزعمه زهران علوش أمس، إسقاط طائرة ميج حربية نظامية سورية فوق الغوطة الشرقية بريف دمشق، أثناء تنفيذها غارات. وأضاف «تم إسقاط الطائرة الحربية بمضادات الطيران أثناء إغارتها على مناطق في الغوطة الشرقية، مما أدى إلى هبوطها فورا حسب رصد حركة الطيران».

إلى ذلك أعلن «حزب الله» اللبناني أمس، مقتل 5 من عناصره في سوريا خلال القتال إلى جانب قوات النظام ضد المعارضة السورية. ويعتقد حسب مصادر المعارضة أنهم قتلوا في الاشتباكات التي تشهدها منطقة الزبداني. في غضون ذلك أفاد المرصد السوري بمقتل 5499 مدنيا وإصابة نحو 30 آلفا آخرين في 10 أشهر من القصف الجوي المكثف للطائرات الحرية السورية.

وقال المرصد في بيان أمس، إن من بين القتلى 1122 طفلا و775 امرأة ، مشيراً إلى تنفيذ طائرات النظام السوري الحربية والمروحية 33,376 غارة خلال الأشهر العشرة الماضية منذ 20 أكتوبر الماضي وحتى فجر أمس.

ولفت إلى أن البراميل المتفجرة والغارات استهدفت مئات المدن والبلدات والقرى والمدن السورية، من دير الزور شرقا وصولا إلى جبال اللاذقية في الغرب، ومن إدلب شمالا وحتى درعا جنوبا.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا