• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

بلدية عجمان تنفذ حملات تفتيشية على شركات المياه في الإمارة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أغسطس 2015

عجمان (وام) نفذت مختبرات الأغذية والبيئة في دائرة البلدية والتخطيط في عجمان، فحوصاً مخبرية وتحليل لـ 316 عينة مياه خلال النصف الأول من العام الجاري 2015، شملت عينات من مياه البحر والمياه الجوفية ومياه الصرف الصحي والمسابح والمياه العادمة الصناعية ومستحضرات التجميل، وذلك للتأكد من تطابقها مع القوانين والمواصفات البيئية، ومدى صلاحية مياه الشرب التي يتم توزيعها للسكان للاستهلاك البشري.

كما تهدف هذه الخطوة إلى التأكد من مدى مطابقتها للمواصفات والمقاييس الإماراتية المعتمدة من قبل هيئة المواصفات والمقاييس الإماراتية، الشريك الاستراتيجي للدائرة.

وأكد المهندس خالد معين الحوسني مدير عام دائرة البلدية والتخطيط في عجمان بالوكالة، أن إدارة الصحة العامة والبيئة تواجه العديد من التحديات مع بعض شركات المياه للتأكد من تطبيقها لشروط الصحة والسلامة العامة خلال الحملات التفتيشية التي تقوم بها لمتابعاتها بشكل دوري على مدار العام. وبين خلال استعراضه أهم المنجزات التي حققها قطاع الصحة العامة والبيئة في الدائرة خلال الفترة الماضية، أن إدارة الصحة العامة والبيئة في الدائرة نفذت بالتعاون مع عدد من شركات القطاع الخاص والمراكز التدريبية في الإمارة، مبادرة تهدف إلى تأهيل العاملين في مصانع الأسماك وتعريفها بتطبيقات الدائرة لنظام الهاسب عليها، لافتاً إلى أنه تم عقد ورش عمل تدريبية ودورات تأهيل حول نظام الهاسب وتطبيقاته في الإمارة. وأكد الحوسني أن إدارة الصحة العامة والبيئة بالتنسيق مع قسم الصحة العامة ومنطقة عجمان التعليمية في الإمارة، اعتمدت الموردين المعتمدين للأغذية لدى المقاصف المدرسية في الإمارة بالتعاون مع منطقة عجمان التعليمية فيما تستعد لإجراء حملات تفتيشية على المنشآت الغذائية التعليمية في المقاصف المدرسية في القطاعين العام والمدارس الخاصة مع بدء العام الدراسي الجديد 2015 - 2016. وقال الحوسني: «إن قطاع الصحة العامة والبيئة رفع عدداً من البنود المعتمدة لدى قطاع الصحة والسلامة العامة والاشتراطات الخاصة بمذكرة التفاهم التي سيتم إبرامها بين الدائرة ومنطقة عجمان التعليمية قريباً»، وأضاف أن أهم البنود التي وضعتها الإدارة، تسهيل عمل المراقب الصحي أو مفتش الأغذية على المقاصف المدرسية، وذلك بتبسيط إجراءات دخوله للمدرسة المقرر تفتيشها، وعدم إعاقة مهماته لحين إزالة المخالفات داخل المقصف إنْ وجدت بجانب تأهيل وتدريب المتعاملين مع الأغذية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض