• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أكد أنهم يخدمون أهدافا إقليمية مفضوحة ومكشوفة..

رئيس اليمن: الحوثيون لا يجيدون إلا لغة السلاح وإيذاء الجيران

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 أغسطس 2015

و ا م

أكد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أن ميليشيا الحوثي ليس لديها مشروع سياسي يدير البلد أو مشروع حياة لأنها لا تجيد إلا لغة السلاح والدمار وإيذاء المجتمع والجيران خدمة لأهداف إقليمية مفضوحة ومكشوفة.

وأشار هادي، خلال لقائه اليوم بمقر إقامته في الرياض بشخصيات سياسية واجتماعية وثقافية من إقليم تهامة، إلى واقع التجربة المريرة مع تلك الجماعات بعد العمل على احتوائهم ومحاولة إدماجهم في المجتمع من خلال المشاركة في مؤتمر الحوار الذي كانوا شركاء في مخرجاته قبل أن ينقلبوا على مسودة الدستور التي مثلت جوهر التوافق ومخرجات الحوار.

وقال الرئيس اليمني إن "تلك الجماعات أكدت أنها لا تريد التوافق والإجماع الوطني لأن لها في الباطن نيات مبيتة. وهذا ما جسدوه من خلال انقلابهم المسلح لفرض تجربة دخيلة على مجتمعنا وشعبنا ومعاداة جيراننا. وهو ما استدعى التصدي لتلك الأفكار الشيطانية التي لا يقبلها الشعب اليمني مطلقا".

وأضاف هادي أن القادم سيكون أجمل ومبشر بخير رغم أن التحول له تبعاته وكلفته، مشيرا إلى أن الدماء الزكية هي من سترسم واقع اليمن الجديد المبني على العدالة والمساواة والحكم الرشيد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا