• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

في رصيده 11 مسرحية و24 عملاً درامياً

علي البريكي..من مصور إلى ممثل مشهور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أغسطس 2015

تامر عبدالحميد

تامر عبدالحميد (أبوظبي)

علي البريكي ممثل كويتي ولد في 11 أغسطس عام 1938، بدأ حياته المهنية كمصور في قسم السينما، ثم انتقل بعدها للعمل في مطبعة الحكومة الكويتية، حتى رشح للعمل في إدارة المسرح في المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، وبعدها عين مشرفاً على مسرح الدسمة ومسرح كيفان.

في عام 1961 أسست «فرقة المسرح العربي» كفرقة مسرحية حكومية في الكويت، وبعد تحولها إلى فرقة أهلية، شارك البريكي فيها بعضوية جديدة، وكان الفنان زكي طليمات قد اختاره من ضمن مجموعة من الشباب للمشاركة في مسرحية «صقر قريش» عام 1962، ومن بعدها كانت انطلاقته في عالم التمثيل.

«أبو الفنون»

التحق البريكي بمعهد التمثيل في ستينيات القرن العشرين، إلا أنه انقطع عن الدراسة فيه في نهاية السنة الثانية، وقدم خلال مسيرته العديد من الأعمال المسرحية، إذ يعتبر أحد الممثلين الذين يعشقون المسرح «أبو الفنون»، وبعد أن شارك كل من عبدالحسين عبدالرضا وسعد الفرج وخالد النفيسي وغانم الصالح في بطولة مسرحية «صقر قريش» وتحقيقها نجاحاً كبيراً، توالت أعماله المسرحية مقدماً خلال مسيرته 11 مسرحية من أبرزها «آدم وحواء» و«عشت وشفت» و«من سبق لبق» و«حط الطير طار الطير» و«إمبراطور يبحث عن وظيفة» وآخرها كانت مسرحية «بيت بو صالح» عام 1979.

التلفزيون

يعتبر البريكي أحد رواد الفن الكويتي، حيث كانت بدايته في مجال التلفزيون من خلال مسلسل «محكمة الفريج» مع عبد الحسين عبد الرضا وسعد الفرج، ثم توالت أعماله، إذ شارك خلال مسيرته في بطولة 24 عملاً درامياً، تنوع بين التراجيدي والاجتماعي الهادف والتي تعاون من خلالها مع مجموعة من أبرز نجوم الدراما الكويتية والخليجية بشكل عام، من بينها: «رحلة عذاب» و«الرحيل غداً» و«تبدأ الحياة» و«الأسوار طير الخير» و«شمس ونهار» و«بين عصرين»، وكان آخرها مسلسل «الجليب» الذي شارك في بطولته كل من حياة الفهد وصلاح الملا وهند البلوشي عام 2011، الذي لاقى إعجاباً وصدى كبيراً لدى الجمهور.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا