• الجمعة 04 شعبان 1439هـ - 20 أبريل 2018م

المباراة الأسهل والأصعب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 ديسمبر 2017

عبدالله بونوفل

من الطبيعي أن يرفع منتخبنا الوطني البحريني، شعار «لا بديل عن الفوز» خلال مواجهتنا اليوم أمام اليمن الشقيق، لتجنب الدخول في حسابات، ربما تجعل «الأحمر» يغادر من الدور الأول، وذلك ما لا نتمناه إطلاقاً.

لو رجعنا إلى لغة العقل والمنطق، وبحسبة الظروف التي يعانيها منتخب اليمن «أعانه الله»، سوف نجد أنه منتخبنا الوطني، لن يجد أي صعوبة في الظفر بنقاط المباراة الثلاث، ولكن جميعنا يدرك أن عالم كرة القدم أحياناً لا يعترف بالمنطق والقراءة المكتوبة على الورق.

لذلك أجد أن مباراة منتخب البحرين اليوم، سهلة وصعبة في الوقت نفسه، ستكون سهلة متى ما أدرك المدرب التشيكي سكوب أنه يتوجب عليه احترام المنافس، من حيث أسلوب وطريقة اللعب التي سوف يضعها للمنتخب اليمني، وأيضاً يجب من لاعبينا إدراك أهمية احترام المنافس، ونسيان أن منتخب اليمن هو الأضعف اليوم من بين جميع المنتخبات.

وستكون المباراة صعبة على البحرين، لأن اليمني يملك عناصر جيدة، وبإمكانها صناعة الفارق، كما أن اليمن، سيكون له الحق المكفول بالخروج بصورة مغايرة عن لقائه الأول، كذلك اليمن يدرك أن خسارته اليوم تعني خروجه مبكراً من البطولة.

لذلك على منتخبنا الوطني إدراك جميع تلك الجزئيات التي ذكرتها، لكي يفرض المنطق والواقع نفسه، وقدم البحرين مباراة أكثر من رائعة من ناحية المستوى الفني أمام العراق الشقيق، ونأمل أن نواصل على الأداء نفسه والمستوى.

وكسب «الأحمر» احترام الجميع، من محللين وإعلاميين وجماهير، ولكن يجب علينا ألا ننام ونتكاسل، ونعتقد أننا وصلنا إلى مرحلة، كنا نتمنى بلوغها لها، ونحن ما زلنا في أول المشوار.

كل دعواتنا القلبية بالتوفيق لـ «الأحمر»، وكل الجماهير البحرينية ستكون عند الموعد كما عهدناها دائماً، وبإذن الله، فإن اللاعبين يحرصون على إسعاد قيادة وشعب البحرين الذين هم بحاجة أن يفرحوا بمنتخب وطنهم، وهو يتقدم إلى الأمام، ويقدم المستويات الفنية الجيدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا