• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بينهم نجل قائد سابق للشرطة

مالكو مستودع تيانجين خزنوا مواد خطيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 أغسطس 2015

بكين (أ ف ب)

ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة الحكومية أن مالكي مستودع المواد الكيميائية في تيانجين، حيث وقعت الانفجارات المدمرة، استخدموا أسماء أصدقاء لتغطية هوياتهم وارتباطاتهم السياسية وأحدهم هو نجل قائد سابق للشرطة المحلية.

وأُوقف عشرة من مسؤولي شركة «روي هاي انترناشونال» المالكة للمستودع في مرفأ تيانجين بعد الانفجارات الهائلة التي وقعت ليل الأربعاء الخميس من الأسبوع الماضي. وأسفرت الكارثة عن سقوط 114 قتيلا على الأقل.

وأثارت الانفجارات مخاوف من تلوث الهواء والماء في المنطقة مع أن السلطات أصرت على سلامتهما. وقال مسؤولون صينيون، إن 700 طن من سيانيد الصوديم كانت مخزنة في المستودع.

وتمكنت الوكالة من مقابلة بعض المشبوهين ونقلت عنهم تصريحات بينما تحاول السلطات تحميل مسؤولين محليين وآخرين مسؤولية الكارثة التي أثارت انتقادات حادة للدولة.

وقالت الوكالة، إن أحد مالكي الشركة هو دونج شيخوان (34 عاماً) نجل قائد سابق لشرطة تيانجين. وكان يملك حصة تبلغ 45 بالمئة من الشركة لكن هذه الحصة مسجلة بأسماء رفاقه في الدراسة. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا