• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«النواخذة» بثوب جديد في مواجهة صعبة أمام «أصحاب السعادة»

طموحات الوحدة تصطدم بأحلام دبا الفجيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 أغسطس 2015

فيصل النقبي (دبا الفجيرة)

يدشن فريق دبا الفجيرة بلقاء الوحدة اليوم في تمام الساعة السابعة وخمس وعشرين دقيقة على ستاد الفجيرة موسمه الثاني في دوري الخليج العربي بعد أن شارك للمرة الأولى في موسم 2012-2013 حيث هبط في نهاية ذلك الموسم إلى دوري الدرجة الأولى لتأتي مشاركته هذه المرة كبطل لدوري الدرجة الأولى في الموسم السابق.

وتكتسب مواجهة اليوم أهمية كبيرة للفريقين حيث إن فريق «النواخذة» يطمح إلى بداية جديدة في دوري المحترفين يزيل خلالها رواسب المشاركة الأولى التي خرجت بشكل لا يتناسب مع طموحات وأحلام جماهير النادي المتعطشة للبقاء في دوري الأضواء فيما الضيف الوحداوي يطمح إلى عودة الفريق إلى منصة البطولات من جديد بعد أن كان قريبا منها في الموسم الماضي والمواسم السابقة وليعيد البريق للفريق الذي كان منافسا رئيسيا على الصدارة لسنوات طويلة.

يخوض الفريقين اللقاء بأثواب جديدة.. «النواخذة» استعانوا بجهاز فني جديد بقيادة الألماني ثيو بوكير وكذلك تم الاستغناء عن قائمة اللاعبين الأجانب بالكامل، حيث تم التعاقد مع رباعي أجنبي ضم اللبناني بلال النجارين والبرازيلي الياس لويز والإيفواريان بكاري كونيه وبوريس كابي وكذلك تمت الاستعانة بعدد من أصحاب الخبرة أمثال محمد قاسم وأحمد راشد باتو وغيرهم من اللاعبين المواطنين ويأمل الجهاز الفني الجديد في رسم صورة مشرقة للفريق الذي أكد أنه جاهز تماما لمقارعة الكبار.

وفي المقابل تعاقدت الإدارة الوحداوية مع جهاز فني جديد بقيادة المكسيكي خافيير أجيري صاحب السيرة التدريبية الكبيرة بهدف إعادة المسار للفريق من جديد للمنافسة على جميع الألقاب كذلك عقدت صفقة من العيار الثقيل بالتعاقد مع التشيلي خورخي فالديفيا التي تألق في بطولة كوبا أمريكا وقدم مستويات رائعة، بالإضافة إلى تألقه اللافت قبل عدة مواسم مع العين، بالإضافة إلى التعاقد مع البرازيلي دينسليون بيريرا كلاعب محور في خط الوسط مع الإبقاء على الكويتي حسين فاضل والمهاجم الهداف تيجالي.

ويتضح من خلال مباريات الإعداد والتجارب الودية التي خاضها الفريقان قبيل لحظة البداية جاهزية اللاعبين لتقديم مباراة عامرة بالعطاء، حيث خاض المستضيف خمس مباريات إعدادية انتصر في ثلاث منها وخسر مباراتين وتواجه مع رديف العين وفريق النصر الأول فيما خاض الوحدة عددا من المباريات الودية متفاوتة القوة أهمها مع السد القطري التي خسرها بهدف نظيف.

ويخوض «النواخذة» المباراة بصفوف مكتملة وسط جماهيرهم المتعطشة لنتيجة إيجابية تشكل بداية جديدة للفريق في دوري المحترفين، أما فريق الوحدة فيعاني من غياب الحارس عادل الحوسني المصاب، وكذلك يفتقد جهود التشيلي فالديفيا الذي لم يصل بعد للدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا