• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

رونالدو.. أبرز «الرابحين» في 2017

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 ديسمبر 2017

مكسيكو سيتي (د ب أ)

على مدار 12 شهراً مضت، شهدت الساحة الرياضية العودة القوية للإسباني رافاييل نادال، والسويسري روجيه فيدرر للسيطرة على عالم التنس، كما شهدت تألق كريستيانو رونالدو، وجولدن ستيت واريورز، والسقوط المدوي للرياضة الروسية والاعتزال الحزين للعداء الجامايكي يوسين بولت.

كما شهدت الساحة سقوط الدراج البريطاني كريس فرون ونجم كرة القدم البيروفي باولو جيريرو في فخ المنشطات. في مقدمة الرابحين خلال عام 2017، يأتي كريستيانو رونالدو وريال مدريد الإسباني، فلم يتردد نجم كرة القدم البرتغالي في أن يقول: «إنني الأفضل في التاريخ»، وذلك عقب تتويجه بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب كرة قدم في العالم، لتكون المرة الخامسة في مسيرته الكروية التي يحرز فيها الجائزة، معادلاً بهذا إنجاز منافسه التقليدي العنيد ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني.

ومع إضافة جائزة «الأفضل» في استفتاء الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» لأفضل لاعب على مدار العام والألقاب الخمسة التي أحرزها رونالدو مع فريقه ريال مدريد في 2017، وهي ألقاب الدوري الإسباني ودوري الأبطال الأوروبي وكأسا السوبر الأوروبي والإسباني، وكأس العالم للأندية، يصبح عام 2017 هو الأفضل في مسيرة رونالدو الكروية.

وفي القائمة يأتي رافاييل نادال وروجيه فيدرر، فعندما بدا أن الهيمنة الطويلة لنجمي التنس الإسباني رافاييل نادال والسويسري روجيه فيدرر على ساحة اللعبة بدأت في الزوال، فاجأ اللاعبان الجميع بالعودة القوية إلى الهيمنة على عالم اللعبة في 2017 وتعزيز مكانتهما كأنجح لاعبين في تاريخ التنس. وأحرز فيدرر ألقاب سبع بطولات مختلفة في 2017، منها بطولتا أستراليا المفتوحة وإنجلترا المفتوحة (فلاشينج ميدوز)، ليرفع رصيده من بطولات «جراند سلام» الأربع الكبرى إلى 19 لقباً.

كما فاز نادال خلال هذا العام بألقاب ست بطولات، وأنهى العام في صدارة التصنيف العالمي لمحترفي اللعبة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا