• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

وعد بتقديم المستوى الجيد

زاكيروني: نخوض اللقاء الصعب بكل قوة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 ديسمبر 2017

الكويت (الاتحاد)

أكد الإيطالي زاكيروني، مدرب منتخبنا الوطني، أنه مستمر في فكره الخاص، بوصف «خليجي 23»، محطة إعداد رئيسية لكأس آمم آسيا «الإمارات 2019»، وهي البطولة التي يعمل على تجهيز «الأبيض» للمنافسة على اللقب القاري، مشيراً إلى أن نتائج «الخليجية» توضح التقارب الكبير في المستويات، مع نهاية الجولة الأولى، وقال: «جدول المباريات لا يوفر الوقت الكافي للإعداد البدني والفني المثالي للمباراة التالية، ومع ذلك فإن «الأبيض» سيظهر بالمستوى الجيد أمام المنتخب السعودي»، مشيراً إلى أنه جهز اللاعبين للقاء، وعرض عليهم تسجيلاً لمباراة «الأخضر»، وشرح من خلاله نقاط القوة والضعف، مؤكداً أن المنتخب السعودي قدم صورة جيدة خلال لقاء الكويت، ولديه مواهب وطريقة لعب منظمة، وسيكون اللقاء صعباً على الفريقين.

وحول مشاركة عمر عبدالرحمن من عدمه، قال زاكيروني: «عموري» جاهز للقاء، وهو أحد الركائز الأساسية، ورغم أنه قادم من إصابة، فإنه قدم مباراة جيدة أمام عُمان، وسيكون في أتم الجاهزية للقاء «الأخضر» مساء اليوم. وأضاف: بالنسبة لأحمد خليل، فهو من المهاجمين المتميزين في المنتخب، وللأسف في الفترة الأخيرة، عانى من إصابة حرمته من أداء المباريات، وسيتم الدفع به في الوقت المناسب في البطولة. وتطرق زاكيروني للنهج التكتيكي الجديد الذي يلعب به منتخبنا، وتغيير خطة اللعب، وانسجام اللاعبين بها، وأكد أن اللاعبين في طور الانسجام الواضح مع فكره التدريبي، وتم التطبيق جيداً، في لقاء عُمان، إلا أن اللاعبين بحاجة إلى وقت لهضم الطريقة بشكل مثالي، خاصة أنه يعتمد على النهج الهجومي، وكذلك الاعتماد على الأطراف بصفة رئيسية، مشيراً إلى أنه أتاح الفرصة لمجموعة من اللاعبين الجدد، بالإضافة للاعبي الخبرة، من أجل الوقوف على مستوياتهم في البطولة استعداداً لبطولة آسيا

وأضاف: لدينا استراتيجية نعمل عليها، وتم توصيلها للاعبين، ويهمنا الظهور الفني الجيد أمام الفرق التي تواجهنا، ورغم أن معلوماتي بسيطة عن الدوري السعودي، فإننا أمام منتخب متطور يلعب كرة جميلة، وعلينا أن نلعب بقوة أمامه حتى نحقق نتيجة الفوز.

وحول إمكانية الدفع بمهاجمين دفعة واحدة، مثل أحمد خليل وعلي مبخوت في التشكيل الأساسي، قال زاكيروني إنه يلعب بأسلوب هجومي، يعتمد على 3 مهاجمين، وبالتالي فكل الاحتمالات واردة، وضرب مثالاً بالثلاثي علي مبخوت وأحمد خليل وعمر عبدالرحمن، أو ريان يسلم على سبيل المثال، لأنه ينتهج الأسلوب الهجومي الواضح في التشكيل، مبيناً أن اختيار العناصر للقاء يعتمد على الجاهزية والطريقة التي نواجه بها المنتخب السعودي، وقال: جاهزون للقاء ونخوضه بكل قوة لتحقيق أفضل نتيجة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا