• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

يدمج التقنيات الحديثة في البناء والتصميم والتشغيل بعبق تاريخ الإمارات وموروثها الثقافي

مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء.. أيقونة الاستدامة في واحة العين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 ديسمبر 2017

طه حسيب (أبوظبي)

مبنى مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء والكائن داخل حديقة الحيوانات بالعين، حصل على درجة 5 لآلئ من مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني وحصل على الشهادة البلاتينية على مقياس لييد (الريادة في تصميمات الطاقة والبيئة)، وبذلك يصبح أول مبنى في الدولة يحصل على هذه الدرجة المتقدمة، ما يجعله منشأة خضراء بامتياز من حيث الحفاظ على البيئة وترشيد استهلاك الطاقة والموارد.. بتقييم يجعل زيارة المركز تكتسب أهمية قصوى لمن يريد معاينة نموذج للعمارة الخضراء أو العمارة المستدامة في الإمارات.

الاتحاد زارت المركز، وقامت بجولة شملت كل أرجائه، وقدمت فيها مريم سالم البدواوي رئيس وحدة البرامج العامة بالمؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين، شرحاً تفصيلياً وافياً لخصائص المبنى الذي يجمع ما بين التقنيات الحديثة في البناء والتصميم، وفي الوقت نفسه ينبض بتراث الإمارات وبموروثها الثقافي الذي تتناقله الأجيال لتعتز بماضيها وتتطلع إلى مستقبل أفضل. وقدم خالد الحمادي المرشد الثقافي بالمركز تفاصيل تتعلق بمحتويات المركز ومعارضه والأنشطة التي يقدمها ومدى ارتباطها بتراث الإمارات وخصائصها الجغرافية.

زايد.. عبقرية البساطة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا