• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تنطلق أكتوبر المقبل

قمة في دبي تبحث طرق تطوير الاقتصاد الإسلامي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 أغسطس 2015

** 15 جلسة نقاش و60 متحدثاً دولياً بالحدث في الحدث

دبي (وام) تستضيف دبي فعاليات النسخة الثانية من «القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي» يومي الخامس والسادس من أكتوبر المقبل تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله.

ومن المتوقع أن تستقطب القمة التي ينظمها كل من «غرفة دبي» و«مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي» وشركة «تومسون رويترز» أكثر من 2000 مشارك بينهم صناع قرار ومفكرون وقادة أعمال سيعملون على وضع خريطة طريق تحدد أفضل الفرص المتاحة في قطاع الاقتصاد الإسلامي العالمي متسارع النمو وطرق الاستفادة منها.

وذكر بيان عن مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي أمس أن القمة تتضمن 15 جلسة نقاش يقودها أكثر من 60 متحدثا دوليا رفيع المستوى سيقدمون أفكارا قيمة ورؤى شاملة حول القطاعات السبعة الرئيسة للاقتصاد الإسلامي وهي التمويل الإسلامي والصناعات الحلال والسياحة العائلية والمعرفة في الاقتصاد الإسلامي والفنون والأزياء والاقتصاد الرقمي الإسلامي والمعايير الإسلامية.

وأوضح أنه تم تطوير برنامج النسخة الثانية من «القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي» بالاستفادة من نتائج نسخة عام 2013 التي أكدت على الإمكانات الكبيرة التي يتمتع بها الاقتصاد الإسلامي وقدرته على لعب دور فاعل في دفع عجلة نمو الاقتصاد العالمي على مدى السنوات المقبلة وأبرز النتائج التي خرجت بها لقاءات الطاولة المستديرة التابعة للقمة خلال العام الماضي. وسيتم خلال القمة الإعلان عن أسماء الفائزين في مسابقة «الابتكار من أجل التأثير» التي يجري تنظيمها بالتعاون مع «سلطة واحة دبي للسيليكون» حيث سيكشف النقاب عن أفضل الأفكار التي من شأنها المساهمة في الارتقاء بالمشهد الرقمي الإسلامي الموجه لجمهور المسلمين.

وستوفر المسابقة لرائد الأعمال الفائز فرصة احتضان مشروعه من خلال دعم مالي تتجاوز قيمته 10 آلاف دولار بهدف مساعدته على تحويل فكرته الإبداعية إلى مشروع قائم في دبي.

ولفت البيان إلى أن النسخة الثانية من القمة ستشهد توزيع جوائز الاقتصاد الإسلامي تحت توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي وذلك ضمن ثماني فئات مختلفة تكرم أفضل المبادرات والأفكار المتوافقة مع الشريعة التي تساعد في تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية الثنائية بين الدول الإسلامية كما سيتم منح «جائزة الإنجاز مدى الحياة» لأفضل قائد أعمال تقديرا لمساهماته المتميزة تجاه قطاع الاقتصاد الإسلامي. وقال ماجد سيف الغرير رئيس مجلس إدارة «غرفة دبي» نسعى من خلال القمة لجمع أفضل قادة الأعمال ورواد المشاريع الشباب والمفكرين لتبادل وجهات النظر وطرح رؤى وأفكار قيمة يمكن أن تلعب دورا إيجابيا في رسم ملامح القطاع وتعزيز نموه وتطوره مستقبلا".

وقال عبدالله محمد العور المدير التنفيذي لمركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي إن القمة تهدف إلى تقديم صورة كاملة عن واقع وآفاق قطاع الاقتصاد الإسلامي وستركز بشكل رئيس على اتساع نطاق القطاعات التي تقف وراء النمو الهائل الذي يشهده إلى جانب تسليط الضوء على تأثير التوجهات الاستهلاكية الحديثة التي نسهم في ظهورها من خلال أنماط حياتنا اليومية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا