• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

حصر بيع الأسطونات اعتبارا من 8 سبتمبر بواسطة البطاقة

44٪ من طلبات «رحّال إ - غاز» سلكت الموقع الإلكتروني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 أغسطس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

قالت «أدنوك للتوزيع» إن 44٪ من طلبات الحصول على بطاقات «رحّال إ - غاز» المقدمة من قبل الجمهور تمت بواسطة الموقع الإلكتروني، حيث سيتم حصر بيع أسطوانات الغاز المسال، التي تتوفر بالسعر المدعوم في إمارة أبوظبي، اعتباراً من 8 سبتمبر المقبل، بواسطة هذه البطاقات المسبقة الدفع، ووفقاً لحصص شهرية محددة.

وتقوم الشركة بتسهيل الإجراءات للجمهور لتقديم طلبات الحصول على البطاقات وإصدارها، وذلك في إطار جهودها الرامية لإعادة تنظيم مبيعات أسطوانات الغاز المسال بالسعر المدعوم للمستحقين.

وتأتي هذه الخطوة في إطار مساعي «أدنوك للتوزيع» المستمرة إلى تطوير جميع خدماتها المقدمة عبر شبكة محطاتها في جميع أنحاء الدولة وبما ينسجم مع رؤية دولة الإمارات للتحول نحو الحكومة الذكية والمدن والخدمات الذكية لتحسين موثوقية الخدمات وسهولة الحصول عليها.

وقال عبدالله سالم الظاهري، الرئيس التنفيذي لشركة «أدنوك للتوزيع»: «تحرص الشركة على تقديم المزيد من التسهيلات وتخفيف الإجراءات للعملاء، حيث نعمل حالياً على توسيع عدد محطات الخدمة التي تقوم باستقبال الطلبات وإصدار البطاقات في إمارة أبوظبي حرصاً منا على راحة عملائنا، بالإضافة إلى المبادرة المتمثلة بتشجيع العملاء والجمهور لاستخدام موقعنا الإلكتروني لتقديم طلبات الحصول على بطاقات رحَال إ - غاز في مسعى لتفادي الضغط على مراكز إصدار البطاقات ومحطات الخدمة، فضلاً عن سهولة إجراءات الطلبات الإلكترونية لما فيه خدمة الصالح العام».

وأوضح: «لليوم سجلت ’أدنوك للتوزيع‘ معدل 44% من طلبات الحصول على بطاقات رحَال من قبل الجمهور بواسطة الموقع الإلكتروني. وفي إطار حرص الشركة على تسهيل الإجراءات، يتم إرسال رسالة نصية للمستفيدين لتأكيد قبول الطلب المقدم إلكترونياً، وعقب ذلك يتعين على مقدم الطلب التوجه إلى أقرب محطة خدمة وإبراز الهوية الإماراتية الأصلية فقط لاستلام البطاقة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا