• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

خريجون يقدمون تجاربهم للمستجدين

«روبوت» للتعريف بجامعة الإمارات اخترعه طلاب من كلية الهندسة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 19 أغسطس 2015

عمر الحلاوي

عمر الحلاوي (العين)

نجح ثلاثة طلاب من كلية تقنية المعلومات بجامعة الإمارات في ابتكار ربوت تفاعلي يتحرك بعجلتين، يخاطب الطلاب الجدد ويجيب عن أسئلتهم المتعلقة بالجامعة والدراسة، والتخصصات الموجودة وموقع أي مكتب أو كلية، بشكل ذاتي من خلال برنامج مسجل.

يحتوي الروبوت خارطة للجامعة مع شريط فيديو لإرشاد الطالب المستجد للمكان الذي يريد التوجه اليه، سواء كان مكتب المسجل أو المكتبة أو الكلية المعنية، ومزود بأرقام الموظفين الذين يحتاج اليهم الطلبة الجدد للتسجيل والسكن والإرشاد الطلابي.

وأنجز الطلاب المواطنون الثلاثة وهم إبراهيم محمد أبوبكر وعلي عبد الله ومحمد راشد الظاهري بإشراف أستاذ مساعد كلية تقنية المعلومات قسم الأنظمة الذكية، مشروع الروبوت خلال مشاريع المستوى الرابع ضمن برنامج «مرحب الساع» لاستقبال الطلبة الجدد، ويتضمن الروبوت شاشة «ايباد» وضعت في حامل لديه عجلتان متحركتان تمكناه من التحرك بشكل متوازن، ويحتوي على برنامج يشبه إلى حد كبير برنامج «الاسكايبي» للتخاطب، حيث يتحكم في الروبوت موظف من مكتبه، كما يمكن للطلبة أخذ صورة «سيلفي» معه، ويرى الطالب من خلال الشاشة الموظف، ويستطيع أن يرى صورته عبر لمس الشاشة نفسها، وتم تزويد الجهاز بمجموعة من البرامج للرد على استفسارات الطلبة المختلفة، ويحتوي الروبوت كذلك على جهاز تحكم عن بعد بواسطة جهاز كمبيوتر، وفي حالة تعذر إجابة الروبوت عن أسئلة الطلبة يمكن للمستخدم طلب أرقام هواتف الموظفين من الروبوت نفسه أو طلب موظف بعينه يكون في تلك اللحظة متصلا بالبرنامج، وأطلق على الروبوت «اسأل شما».

وشهدت جامعة الإمارات يوم أمس حفل استقبال للطلبة الجدد بحضور مدير الجامعة الدكتور علي راشد النعيمي، واستقبلت الجامعة الخريجين القدماء الذين تولوا مناصب قيادية بالدولة أو نجحوا في حياتهم الوظيفية للحديث عن تجربتهم عبر برنامج «فخر الأجيال» الذي يعتبر مصدر إلهام للطلبة الجدد، حيث تحدث أمس الدكتور سعيد الظاهري مستشار وزير الخارجية لنظم المعلومات سابقاً، ومدير هيئة الإمارات للهوية سابقاً، وخالد الراشدي بدائرة القضاء أبوظبي.

وفي الكلمة التي وجهها الدكتور علي راشد النعيمي للحضور، عبر عن أهمية وجود جامعة الإمارات في مدينة العين، والتي جاءت برؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، لإذابة كافة الفوارق الجغرافية في قالب وطني موحد، وقال «أنا سعيد بوجودكم اليوم في ربوع جامعة الإمارات، والذي يعتبر محورياً في صناعة مستقبلكم، والانطلاق نحو التميز والريادة».

وأكد النعيمي في كلمته دور الجامعة الريادي في بناء وصناعة كوادر مواطنة تسهم في مستقبل الإمارات، حيث قال: «نحن نرغب بأن تتزودوا في جامعة الإمارات بالمهارات والمعارف التي تؤهلكم لقيادة المستقبل»، وحث الطلبة على الاستفادة من الإنجاز الذي حصلت عليه الجامعة على مستوى جامعات الدولة والوطن العربي ضمن أفضل الجامعات، كما دعا النعيمي الطلبة للاستفادة من الأنشطة اللاصفية التي تثقف وترفع من قدرات ومهارات الطالب، منهياً كلمته بتمنياته بالتوفيق للطلبة في حياتهم الجامعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض