• السبت 05 شعبان 1439هـ - 21 أبريل 2018م

تعمل على تحقيق منهجية «زايد الخير» لرعاية اليتامى

10 آلاف فرد يستفيدون من خدمات «شؤون القصر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 ديسمبر 2017

أبوظبي (وام)

أكد جبر محمد السويدي رئيس مجلس إدارة مؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القصر أن المؤسسة تعمل على تحقيق منهجية المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد في الرعاية المتكاملة لليتامى والقصر ومن في حكمهم.

موضحا أن 10 آلاف فرد يستفيدون من خدمات المؤسسة وقال إن الأيتام والقصر يحظون باهتمام كبير في دولة الإمارات، حيث رسم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مبدأ التراحم والترابط المجتمعي وسارت على منواله في رعايتهم والاهتمام بهم القيادة الرشيدة». وتابع:«بمناسبة «عام زايد» وتماشيا مع توجيهات القيادة الرشيدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، أخدت مؤسسة الرعاية الاجتماعية وشؤون القصر منذ تأسيها عام 1993 بتوجيهات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان، طيب الله ثراه، على عاتقها سبيل تحقيق منهجية الرعاية المتكاملة الاجتماعية ولتأمين سبل الحياة الكريمة والتنمية المستدامة للمستفيدين القصر ومن في حكمهم من المواطنين ورعاية مصالحهم والمحافظة على أموالهم وتنميتها وفق أحكام الشريعة الإسلامية».

وتتولى المؤسسة الوصاية والنظارة القانونية على أموال القصر ومن في حكمهم وتوفير كافة وسائل التمكين والرعاية لهم بما يحقق الاستقرار والازدهار في مجالات الرعاية الاجتماعية والاستشارات القانونية وإدارة الثروات وتنميتها على درجة عالية. وقال راشد عتيق الهاملي المدير العام بالإنابة لمؤسسة شؤون القصر: إن المستفيدين من خدمات المؤسسة بلغوا أكثر من 10 آلاف فرد موزعين على أسر وأفراد قصر، فيما تشمل المساعدات مالية وتعليمية وطبية واجتماعية، إضافة إلى المساعدات للأسر المتعففة، مؤكدا أن المؤسسة تواصل الجهود على النهج الذي أرساه مؤسس الدولة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في تعزيز القيم الاجتماعية والإنسانية.

وأكد راشد عتيق الهاملي المدير العام بالإنابة لمؤسسة شؤون القصر أن المؤسسة تولي اهتماما كبيرا بالقصر وذويهم وفق أولويات الأمور التي كان يحرص عليها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، وتوجيهات القيادة الرشيدة، مشيرا إلى أن المؤسسة قدمت العديد من الملتقيات والبرامج التوعوية لأمهات القصر واسرهم لتعزيز ثقافة المسؤولية الأسرية والمجتمعية وكيفية التعامل مع فاقد الأب. وأكد ان المؤسسة تعمل على توثيق وتعزيز شراكات هادفة مع العديد من الهيئات الحكومية والخاصة لترسيخ مبادئ دعم العطاء والقيم الإنسانية الفاضلة والتي خطت خطوات كبيرة من أجل مستقبل أفضل لفئة القصر ومن في حكمهم من المواطنين.وأوضح انه وحرصا من المؤسسة على تمكين ومساندة القاصرات لتبني مشاريعهن الإبداعية والمبتكرة للدخول في سوق العمل من خلال التعاون المشترك بين المؤسسة ومجلس سيدات أعمال أبوظبي، وقعت المؤسسة مذكرة تفاهم مع مجلس سيدات أعمال أبوظبي التابع لغرفة تجارة وصناعة أبوظبي لتمكين القاصر بأن تصبح شريكا رئيسيا في عمليات التنمية الاقتصادية، وتعتبر مؤشرا من أكبر المؤشرات التي تأتي ضمن أولويات المؤسسة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا