• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

9,1 مليار درهم تراجع الودائع

البنوك تضخ 3,9 مليار درهم قروضاً جديدة في يوليو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 19 أغسطس 2015

يوسف البستنجي

يوسف البستنجي (أبوظبي)

ضخت البنوك العاملة بالدولة 3,9 مليار درهم قروضاً وتسهيلات مصرفية جديدة لعملائها خلال شهر يوليو الماضي، ليرتفع رصيد محفظة الائتمان لدى القطاع بالدولة إلى 1,4506 تريليون درهم، مقارنة مع رصيد بلغت قيمته 1,4467 تريليون درهم بنهاية يونيو الأسبق، بحسب بيانات صادرة عن المصرف المركزي أمس.

ووفقاً لبيانات «المركزي» فإن رصيد الودائع تراجع بقيمة 9,1 مليار درهم خلال الشهر ذاته، ليستقر عند مستوى 1,4352 تريليون درهم بنهاية يوليو 2015، ما وسع الفجوة بين القروض والودائع إلى نحو 15,4 مليار درهم، ولكن المصرف المركزي يعتمد معيار القروض إلى المصادر المستقرة، التي تشمل الجزء الأكبر من الودائع مضافاً إليها قاعدة رأس المال للبنوك العاملة بالدولة، حيث ما زالت قيمة القروض والتسهيلات المصرفية أقل بكثير من قيمة المصادر المستقرة، ما يوفر للبنوك هامشاً واسعاً للاستمرار في الإقراض والتمويل.

ويعزى انخفاض الرصيد الإجمالي للودائع المصرفية خلال شهر يوليو 2015، بشكل أساسي لانخفاض في ودائع المقيمين بمقدار 6,6 مليار درهم، وانخفاض ودائع غير المقيمين بمقدار 2,5 مليار درهم.

وتشير بيانات «المركزي» إلى أن الودائع الحكومية تراجعت بمقدار 1,9 مليار درهم لتستقر عند 163,2 مليار درهم بنهاية الشهر الماضي مقارنة مع 165,1 مليار درهم بنهاية يونيو 2015. كما يتضح أن مجموع ودائع القطاع الخاص المودعة لآجل والتأمينات التجارية وحسابات التوفير قد تراجعت بنحو ملياري درهم لتستقر عند مستوى 723,9 مليار درهم بنهاية يوليو 2015 مقارنة مع 725,9 مليار درهم بنهاية الشهر الذي سبقه.

وانخفضت القيمة الإجمالية للأصول المصرفية، بنسبة 0,5% من 2,4195 تريليون درهم بنهاية شهر يونيو إلى 2,408 تريليون درهم بنهاية شهر يوليو 2015. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا