• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

السيسي يطالب بدرء أخطار التطرف والإرهاب عن المسلمين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 18 أغسطس 2015

د ب أ

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، على أهمية التحرك المبكر لدرء أخطار فكر التطرف والإرهاب عن المجتمعات الإسلامية دون انتظار لاستشراء هذا الفكر داخل تلك المجتمعات، بحسب ما نقل عنه السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية.

جاء خلال لقاء السيسي عددا من المفتين وكبار علماء الدين المشاركين في المؤتمر العالمي الذي تنظمه دار الإفتاء المصرية بعنوان "الفتوى.. إشكاليات الواقع وآليات المستقبل" يومي 17 و18 أغسطس الجاري.

وأضاف المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، نقلا عن السيسي، أن تصويب الخطاب الديني وتنقيته مما علق به من أفكار مغلوطة يعد مهمة أساسية تتكامل فيها جهود كافة علماء الدين من رجال الإفتاء والأئمة والوعاظ من أجل التصدي للرؤى المغلوطة والمشوشة.

وأكد يوسف أن "الرئيس رحب بالمفتيين وعلماء الدين الأجلاء الذين يمثلون 50 دولة مشاركة في المؤتمر"، لافتاً إلى التشويه الذي تتعرض له صورة الإسلام جراء انتشار أعمال العنف وارتكاب أبشع جرائم القتل وتبرير ذلك باسم الدين وهو براء من كل تلك الأفعال المُحرمة.

وفي سياق متصل، أكد الرئيس على عظم المسؤولية الملقاة على عاتق المسؤولين ورجال الدين، ولاسيما في المرحلة الراهنة التي تشهد الكثير مما يطلقه البعض من فتاوى مغلوطة تتسبب في إساءة بالغة للدين الإسلامي.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس أكد على أهمية تعظيم دور هيئات الإفتاء لتصبح المرجعية الوحيدة لإصدار الفتاوى، بما يسهم في تحقيق استقرار المجتمع ومواجهة الإشكاليات التي تواجه الفتاوى وأهمها تدخل غير المتخصصين لإصدار الفتاوى، بما يؤدي إلى حدوث انقسامات مجتمعية تهدد أمن وسلامة المواطنين وتؤثر سلباً على عمليات التنمية الجارية.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا