• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الشعب السويسري لا ينشغل بالانتخابات

إيفا: سمعة كرة القدم «سيئة».. وفقدنا الثقة في الجميع!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 25 فبراير 2016

زيوريخ (الاتحاد)

التجول في شوارع زيوريخ، قبل ساعات من الفيفا، بات أمراً عادياً للعديد من أعضاء الوفود والمكاتب التنفيذية للاتحادات القارية، فأسرة كرة القدم، تجتمع خلال ساعات لاختيار رئيس جديد لعرش الفيفا، ويحاول الكثيرون قبل الدخول إلى قاعة التصويت معرفة ما يدور في الشارع السويسري وانطباعات الناس عن الحدث الكبير، ورؤيتهم للانتخابات وفرص المرشحين.

وبات التنافس جلياً بين مرشحين أوفر حظاً، وهما الشيخ سلمان بن إبراهيم، رئيس الاتحاد الآسيوي، والسويسري جياني إنفانتينو الأمين العام لليويفا، ذلك رغم وجود كل من الأمير علي بن الحسين، والجنوب أفريقي طوكيو سكسويل، والفرنسي جيروم شامباني، حيث يرى المراقبون أن حظوظ باقي المرشحين، ليست بالقوة الكافية، للمنافسة على نيل أصوات ناخبين، تمكنهم من الحسم.

تجولت «الاتحاد» في شوارع زيوريخ، في محاولة لملاحظة أي مظاهر، تعكس أي متابعة أو دعم للمرشح السويسري «ابن البلد»، الذي يدخل السباق بقوة لنيل مقعد الرئاسة، للاتحاد الدولي للعبة الأشهر، وكانت المفاجأة، أن رجل الشارع العادي هنا في سويسرا، وهو بالطبع لا يملك صوتاً يدلي به، غير مهتم بمتابعة ما يجري في الفيفا، صحيح أن الكثيرين على علم بوجود انتخابات على الأراضي السويسرية، ولكن الأمر ليس مثار حديث لأي تجمع، شبابي أو عائلي، على الأقل في الشوارع والمقاهي الأكثر ازدحاماً بوسط العاصمة السويسرية زيوريخ.

وما بين فضائح السويسري بلاتر، والطموحات العريضة لمواطنه جياني إنفانتينو صاحب الأصول الإيطالية، وقف رجل الشارع السويسري، موقفاً متناقضاً بعض الشيء، عما يجري على صفحات الجرائد، وفي البرامج الرياضية، لاسيما في عالمنا العربي، التي تبدو أكثر اهتماماً بمسألة انتخابات الفيفا، دون غيرها.

وحتى في الصحف السويسرية، الأوسع انتشاراً، كان الأداء غير موازٍ لقيمة الحدث بالنسبة للسويسريين، فالتغطية لا تزال على استحياء، عبر تقارير هنا وأخرى هناك، وهو أيضا ما يعني أن الأمر بالنسبة لأهل البلد، محتضن المقر الدائم للاتحاد الدولي، لا يبعث على الاهتمام كما قال أحد المارة، عندما سألناه عن متابعته لتفاصيل الانتخابات الخاصة بالفيفا، تلك الحقيقة المرة، باتت واضحة بقوة، مع الاقتراب من عملية الاقتراع، والتي تجرى مساء الغد. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا