• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

روزاريو يشدو بـ 7 لغات في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 أغسطس 2015

تامر عبدالحميد

أبوظبي (الاتحاد)

ضمن الفعاليات الصيفية في أبوظبي، يتواصل استقطاب الفنانين المتميزين، حيث حلّ روزاريو ضيفاً على قاعة كريستال بفندق ميلينيوم الكورنيش أبوظبي، ليقدم العديد من المعزوفات والأغاني القديمة والجديدة والكلاسيكية لمجموعة من المشاهير الأجانب والعرب.

ويشدو روزاريو بسبع لغات أتقنها لكى يصقل موهبته، فهو من أصل لبناني إيطالي، وقد نشأ في أسرة موسيقية فوالدته مغنية أوبرا وأخوه عازف جيتار، ومن هنا تذوق الفن وعمره لم يتجاوز الثامنة. وصعد سلم الحياة وبدأ الفن يتغلغل في وجدانه ويجسد مشاعره، ومن أبرز الفنانين الذين عمل معهم وزادوا من قدراته الفنية ماجدة الرومي وربيع خوري ونور الملاح وغيرهم، وعمل في بلدان عدة، منها قبرص وإيطاليا ولبنان والأردن، حتى وصل به المطاف إلى دولة الإمارات.

وعن مشاريعه المستقبلية، أوضح أنه يعتزم إصدار ألبوم موسيقي يمزج بين الموسيقى العربية الأصيلة والغربية بألوان متباينة دون المساس بأصول وقواعد الفن، ويود أن يكون توزيعه للألحان بطابع خاص يصل إلى قلوب الجماهير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا