• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

انهيار محادثات السلام في جنوب السودان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 أغسطس 2015

أديس أبابا (د ب أ)

انهارت محادثات السلام لحل الصراع في جنوب السودان عشية الموعد النهائي المحدد لتوقيع اتفاق غداً الاثنين، ما يعرض البلاد لخطر عقوبات دولية.

وذكرت صحيفة «سودان تريبيون» أنه كان من المقرر أن يتوجه الرئيس سلفا كير أمس الأول إلى أديس أبابا للمشاركة في المفاوضات ولكن حكومته أعلنت أنه لن يذهب في الوقت الذي سحبت أيضاً مفاوضيها من العاصمة الإثيوبية.

وجاءت هذه التطورات بعد يومين من إعلان أحد قادة المتمردين في جنوب السودان إنه وقادة آخرون انفصلوا عن قائدهم ريك مشار، متهمين إياه بسوء الإدارة والإخفاق في توحيد الحركة المتمردة. ونقلت الصحيفة عن مارتن إليا لومورو، وزير شؤون مجلس الوزراء في جنوب السودان، إن في حال توجه كير إلى أديس أبابا فيجب أن يعرف مع من سيتفاوض. كما طلب لومورو من الوسطاء من الهيئة الحكومية لتنمية دول شرق أفريقيا (ايجاد) أخطار حكومة جنوب السودان ما إذا كان مشار مازال مسؤولا عن المتمردين.

ودعم حكام ولايات جنوب السودان العشرة قرار كير بعدم الذهاب إلى أديس أبابا، وقالوا في بيان مشترك أن محادثات السلام يجب أن تتوقف «حتى يقوم الفصيلان المتمردان بتسوية خلافاتهما». ودعا لويس لوجونج لوجور وهو رئيس مجموعة حكام الولايات إلى منح المفاوضات المزيد من الوقت. ومن بين النقاط الرئيسية الشائكة في المحادثات إعادة توزيع السلطة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا