• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مصر: ارتفاع ضحايا موجة الحر إلى 93

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 أغسطس 2015

القاهرة (وكالات)

ارتفعت حالات الوفاة في مصر من جراء ارتفاع درجات الحرارة ليصل إلى 93 منذ بداية الموجة الحارة التي تتعرض لها البلاد، وفقاً لبيان من وزارة الصحة المصرية ، مشيرة إلى تسجيل 191 اصابة بالإجهاد الحراري، خرج منهم من المستشفيات 121 لتحسن حالتهم و 5 حالات وفاة أغلبهم من كبار السن بينهم حالة واحدة في السادسة والعشرين من العمر كانت تعاني من ورم في المخ». وأضاف البيان أن القاهرة سجلت حالتي وفاة، الجمعة، نتيجة الإجهاد الحراري ووزعت بقية الحالات على محافظات الجيزة والمنيا والأقصر.

وتشهد مصر هذه الأيام ارتفاعاً ملحوظاً في درجات الحرارة التي تجاوزت مستوى 40 درجة مئوية في بعض المناطق، وكذلك في نسبة رطوبة الهواء .

ووفقاً لموقع الهيئة العامة للأرصاد الجوية فقد بلغ متوسط درجة الحرارة العظمى في القاهرة والوجه البحري شمال البلاد، الجمعة، 38 درجة مئوية في الظل، فيما وصلت إلى مستوى 43 درجة مئوية في المحافظات الواقعة جنوب البلاد.

وتوقعت الهيئة أن تبلغ درجة الحرارة العظمى في القاهرة 39 درجة مئوية في الظل، ، وما بين 42 و45 درجة مئوية في عدة مناطق جنوب البلاد، فيما تشير التوقعات إلى أن يومي الأحد والاثنين سيشهدان ذروة الموجة الحارة. وأثار عدد الوفيات الكبير جراء الموجة الحارة قلق كثير من المصريين، وأعرب بعضهم عن خشيته من أن يكون هذا العدد ناجم عن تفش فيروسي، وليس بسبب موجة الحر.

إلا أن وزارة الصحة قالت في بيان سابق إن «كل ما يتم تداوله عن تفش للإصابة بالالتهاب السحائي الوبائي (حمى شوكية) بين المواطنين أو فيروس غامض أو أي نوع من أنواع التفشيات الوبائية عار تماماً عن الصحة».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا