• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مؤشر قوي على حيازة الإرهابيين سلاحاً كيماوياً

مسؤول أميركي :داعش استخدم الخردل ضد البيشمركة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 أغسطس 2015

واشنطن (وكالات)

أعلن مسؤول أميركي الليلة قبل الماضية، أن الإدارة الأميركية لا تستبعد أن يكون «داعش» استخدم الأسبوع المنصرم غاز الخردل في هجوم ضد مقاتلين أكراد عراقيين «البيشمركة»، واصفاً المعلومات التي ذكرت في هذا الصدد بأنها «معقولة»، في أول إشارة إلى أن التنظيم المتشدد حصل على سلاح كيماوي بخلاف الكلور الذي عادة ما يستخدم لأغراض كيماوية. ونقلت صحيفة «وول ستريت جورنال» عن المسؤول الأميركي الرفيع قوله «لدينا معلومات ذات مصداقية تفيد أن المادة المستخدمة في الهجوم هي غاز الخردل». وذكرت الصحيفة الأميركية أن «داعش» قد يكون حصل على غاز الخردل في سوريا التي أقرت حكومتها عام 2013 بأنها تمتلك كميات كبيرة منه حين وافقت على التخلي عن ترسانتها الكيماوية.

وأكد المسؤول نفسه إمكانية حصول التنظيم على المادة الكيماوية في سوريا بقوله «هذا الأكثر منطقية». وأضافت الصحيفة أن التنظيم الإرهابي ربما يكون أيضاً قد حصل على غاز الخردل في العراق. وكان مجلس الأمن القومي التابع للبيت الابيض قال إنه على علم بالتقارير ويسعى للحصول على مزيد من المعلومات. ولم توضح الصحيفة ولا المسؤولون الأميركيون متى وقع الهجوم الكيماوي المشار إليه، ولكن مقاتلين أكراداً يحاربون «داعش» أكدوا أمس الأول، أنهم تعرضوا الثلاثاء المنصرم لهجوم بالأسلحة الكيماوية في منطقة مخمور غرب أربيل، وهي اتهامات نقلها الخميس الجيش الألماني الذي لديه جنود في الإقليم الكردي لتدريب المقاتلين على محاربة التنظيم الإرهابي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا