• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أعرب عن تفاؤله بنجاح الفريقينفي تقديم مباراة مميزة

ابن غليطة:نتطلع أن يرسم النصر والعين لوحة راقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 أغسطس 2015

دبى (الاتحاد)

عبر مروان بن غليطة، رئيس مجلس إدارة نادي وشركة النصر لكرة القدم، عن أمنياته بالتوفيق وتطلعاته أن ينجح النصر والعين بتقديم لوحة فنية راقية لكرة القدم ترتقي لتطلعات الجماهير وعشاق الفريقين، وتشكل فاتحة خير للكرة الإماراتية بشكل عام، وذلك في المباراة المرتقبة بينهما اليوم على ستاد محمد بن زايد، في لقاء كأس السوبر.

واكد ابن غليطة، تفاؤله بقدرة الفريقين على تقديم مباراة مميزة تليق بحجم المناسبة التي تعلن انطلاق الموسم الجديد، وذلك نظرا لقيمة المنافس العيناوي الذي يرتبط بعلاقة تاريخية ومتينة مع النصر، حيث اجتهد كلا الناديين العريقين على مدار العقود الماضية من أجل خدمة الكرة الإماراتية، والعمل على دعم المنتخبات الوطنية بالعناصر التي تسهم برفع راية الدولة عاليا في المحافل الإقليمية والقارية والدولية.

وأوضح ابن غليطة، أن الرسالة التي تم إيصالها للاعبين هي السعي لتحقيق اللقب واللعب بكل جدية ورغبة من أجل رفع الكأس عاليا، لكن الأهم أن يضعوا الروح الرياضية واللعب الأخوي النظيف فوق كل اعتبار، خصوصا أن هذه المباراة تمثل الدولة بأكملها، وستتابعها كافة الفئات العمرية، خصوصا الناشئين الذين نتمنى أن يتعلموا القيم الإيجابية، ويحرصوا على الالتزام بها، لكي يتولد لديهم الحلم بخوض هذه المباراة يوما ما، بعد سنوات من الآن.

وأوضح ابن غليطة، أن مجلس إدارة النصر، راض عن المعسكر الخارجي الذي أقامه الفريق في ألمانيا خلال الفترة الماضية، والذي كان أبرز إيجابياته التزام اللاعبين وحرصهم على التدريبات الجادة، ورفع المستوى تحضير للموسم المقبل، إلى جانب تواجد اللاعبين الصاعدين الذين تدربوا مع الفريق الأول، للعمل على كسر حاجز الرهبة لديهم، ومدهم بالثقة اللازمة لإكمال مسيرتهم الاحترافية خلال الفترة المقبلة».

وعبر ابن غليطة عن ثقته بالجهازين الفني والمشرف على الفريق، وقال:«تم منحهم صلاحيات كاملة للعمل على تعزيز صفوف الفريق بلاعبين يناسبون احتياجات الفترة المقبلة، وبما يواكب الاستحقاقات المنتظرة، إلى جانب التحضير بالشكل الذي يجدونه الأفضل للفريق، وذلك انطلاقا من استراتيجية «العميد» حول العمل بفريق متكامل بعيدا عن المركزية، للوصول إلى الأهداف المنشودة في جميع القطاعات الرياضية والاستثمارية والمجتمعية وغيرها». وأكد ابن غليطة، أن الجماهير تعتبر أساس النجاحات والإنجازات التي يحققها النصر طوال مسيرته العريقة، وتحديدا في الموسمين الماضيين، وتواجدها في مدرجات ستاد محمد بن زايد، أمر مهم من أجل منح اللاعبين الدافع والقوة لتحقيق الفوز، والعمل على إسعادهم كما جاء مشهد المباراة النهائية لكأس رئيس الدولة في شهر يونيو الماضي، وهو الأمر الذي جعل إدارة النصر تحرص على توفير كافة الاحتياجات لهم، والعمل على تخصيص الحافلات والتذاكر، لمراعاة التوقيت الحالي الذي يتميز بدرجة الحرارة المرتفعة، وتزامنه مع توقيت الإجازات السنوية، لكن ثقة «العميد» كبيرة في عشاقه للحضور وتوفير الدعم اللازم للفريق في هذه المهمة التي يعني الفوز فيها بطولة في بداية الموسم.

وختم ابن غليطة حديثه، بالتأكيد على أن الموسم ما زال في البداية والعمل سيكون شاقا وطويلا، ويتطلب التركيز من الجميع لتحقيق الأهداف المنشودة، إلى جانب تقديم التضحيات بخدمة المنتخبات الوطنية في مختلف المحافل والفئات السنية التي تشارك فيها.

الروح الرياضية

فوق كل اعتبار

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا