• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

غياب التعادلات يؤكد بقاء «فجوة المستويات»

«كوريير ميل»: كثرة المنتخبات تفسد البطولات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 يناير 2015

دبي (الاتحاد)

يتواصل الجدل حول الجدوى الفنية من توجه الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لرفع عدد منتخبات بطولة آسيا من 16 إلى 24 منتخباً، وطرحت صحيفة «كوريير ميل» الأسترالية هذه القضية، مشيرة إلى أن الغياب التام للتعادلات في جميع مباريات الدور الأول، والبالغ عددها 24 مباراة، يؤشر إلى أن الفجوة في المستويات بين المنتخبات الآسيوية مازالت حاضرة بقوة، فالتعادل يعني أن هناك نوعاً من تقارب المستوى.

وجاء في تقرير الصحيفة الأسترالية: «هناك 5 منتخبات من بين 16 في كأس آسيا، المقامة حالياً في أستراليا، تأهلت إلى ربع النهائي بعد مباريات الجولة الثانية لمرحلة المجموعات، ولم تكن في حاجة إلى المباراة الثالثة لتؤكد تأهلها، كما أن 6 مباريات من بين المواجهات الـ 20 الأولى في البطولة انتهت بفارق 3 أهداف للطرف المنتصر، والإحصائية الأهم، هي أن 24 مباراة في الدور الأول، أي جميع المباريات انتهت بالفوز ولم تشهد أي تعادل، وهو رقم قياسي عالمي لم تشهده أي بطولة كروية كبرى في العالم».

وتابع التقرير: «هناك توجه في الاتحاد الآسيوي لرفع عدد منتخبات البطولة إلى 24، وفي هذه الحالة سوف نرى هونج كونج ولبنان وماليزيا، وغيرها من المنتخبات التي لا تملك خبرات كبيرة، تتلقى الهزائم في الدور الأول، ومن ثم تصبح البطولة أكثر ضعفاً من الناحية الفنية، وقد يشعر الجمهور المتابع لمبارياتها بنوع من الملل في ظل امتداد فترة إقامة البطولة، من دون وجود تنافس حقيقي وتقارب في المستويات».

ونقلت الصحيفة الأسترالية رؤية مختلفة تساند فكرة زيادة عدد المنتخبات إلى 24، وعلى رأس المساندين لهذا التوجه المدرب الإنجليزي ستيف داربي الذي تولى تدريب عدد من المنتخبات والأندية في آسيا، ويمتع بخبرة تدريبية كبيرة في القارة الصفراء، حيث قال: «في حال تم إقرار زيادة عدد المنتخبات المشاركة في البطولة الآسيوية إلى 24، فسوف تحصل 8 منتخبات جديدة على خبرات قارية جيدة، وهو أمر حيوي لرفع المستوى القارة، ورفع وتيرة الاهتمام الجماهيري بمبارياتها في أرجاء القارة كافة».

واختتم داربي: «الصين كانت من المنتخبات المتواضعة في القارة الآسيوية، ولكن مشاركتها في كأس آسيا وتطور مستوى الكرة فيها على مستوى الدوري وأكاديميات الناشئين جعلها تتطور كروياً، والآن أصبحت الصين من أفضل المنتخبات في البطولة الحالية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا