• الخميس 03 شعبان 1439هـ - 19 أبريل 2018م

فساد «مونديال قطر 2022» يوقف رئيس الاتحاد البرازيلي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 ديسمبر 2017

القاهرة (مواقع إخبارية)

كشف حساب «قطريليكس» للمعارضة القطرية، عن إعلان الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» إيقاف رئيس الاتحاد البرازيلي للعبة، ماركو بولو ديل نيرو، لمدة 90 يوما، بشكل مبدئي، بعدما ثبت تورطه في قضايا فساد مرتبطة بملف استضافة قطر مونديال 2022. ونشر الاتحاد بيانا عبر موقعه الرسمي أكد فيه أن ديل نيرو متورط في قضايا تلقي رشاوى بالملايين، وأن الإيقاف تم بناء على طلب من غرفة التحقيقات في الفيفا التي تبحث في انتهاكات لميثاق القيم في الاتحاد.

وأضاف أن تحقيقات الاتحاد مستمرة للوقوف على الحقيقة وإعلان العقوبات على نيرو بعد الانتهاء من إيقافه بعد 90 يوما، مؤكدا أن الإيقاف قد يمدد بواقع 45 يومًا أخرى.

وقالت صحيفة «فيجا أبريل» البرازيلية، إن لجنة الانضباط التابعة للاتحاد أوقفت رئيس الاتحاد البرازيلي، بعد اتهامه بقضايا فساد خلال تحقيقات النيابة الأميركية، التي تجرى منذ فترة، وتم تدعيم الاتهامات بتسجيلات. وكانت السلطات الأميركية والبرازيلية فتحت تحقيقًا حول تلقي ريكاردو تيكسيرا، رئيس الاتحاد البرازيلي السابق، رشوة 22 مليون دولار، عقب التصويت لملف مونديال 2002.