• الأربعاء 09 شعبان 1439هـ - 25 أبريل 2018م

على هامش قمة المرأة: أبعاد التوازن بين الجنسين في مجال الأمن والسلم الدوليين

إطلاق «مبادرة تريندز للمرأة في الأمن والسلام»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 ديسمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

يطلق مركز تريندز للبحوث والاستشارات، بالشراكة مع منظمة المرأة في الأمن الدولي، «مبادرة تريندز للمرأة في الأمن والسلام»، على هامش مؤتمر أبعاد التوازن بين الجنسين في السلم والأمن الدوليين الذي انطلق أمس بأبوظبي. يستهدف المركز من إطلاق «مبادرة تريندز للمرأة في الأمن والسلام»، إلى دعم جهود دولة الإمارات التي تسهم في تعزيز التوازن بين الجنسين في مجال الحد من النزاعات، وتعزيز المجهودات المحلية والدولية في بناء وحفظ السلام وإعادة التأهيل والإعمار للمناطق المتضررة من الصراعات، وذلك عبر خلق ديناميات وطنية متناغمة، تستهدف بالأساس تمكين المرأة من القيام بأدوار حاسمة خلال النزاعات، وفي مرحلة ما بعد الحروب. وصرحت مريم مبارك سحمي الأحبابي، رئيسة مبادرة المرأة في الأمن والسلام في مركز تريندز، إن احتضان مركز تريندز لمبادرة المرأة في الأمن والسلام، سوف يساهم في إبراز تصور دولة الإمارات بخصوص دور المرأة الإماراتية في تعزيز السلم والأمن الدوليين، ودعم جهود الدولة في تعزيز دور المرأة، وتمكينها من تحقيق الأمن والسلام. وأشارت مريم الأحبابي، رئيس المبادرة، إلى أن المبادرة تسعى إلى تحقيق أهداف رئيسة، وهي: الزيادة في مستوى الوعي بشأن وضع المرأة في العديد من المناطق المنكوبة من جراء الحروب والنزاعات المسلحة، وحماية المجتمع والشباب من اختراق الأفكار المتطرفة والإرهاب الفكري، وتوعية المرأة وتدريبها على ممارسة العمل الإنساني، وتقديم الدعم للنساء والأطفال ضحايا الحروب والنزاعات المسلحة وضحايا التهجير القسري (أزمة اللاجئين)، وتدريب المرأة على ميكانيزمات ومقومات القيادة والتدبير في مجال الأمن والسلام، وإدماج مفهوم المناصفة والتوازن بين الجنسين مع الثقافة والفنون عبر توعية فئات عريضة من المجتمع من خطورة العنف والتطرف، من خلال حملات ثقافية وفنية تستهدف النأي بالشباب عن كل الممارسات العنيفة، وعن السيطرة الذكورية في المجتمعات الحديثة.​ كما نوهت مريم الأحبابي إلى أن لدى مركز تريندز تصوراً شاملاً حول مشروع مبادرة المرأة في الأمن والسلام، يقوم على الشراكة مع العديد من الفاعلين الحكوميين وغير الحكوميين بخصوص موضوع المناصفة والتوازن بين الجنسين في الأمن والسلام، وذلك لدعم جهود دولة الإمارات العربية المتحدة بقصد تمكين المرأة من القيام بأدوار قيادية في هذا المجال. ولتحقيق هذه الرؤية، فإن «مبادرة تريندز للمرأة في الأمن والسلام» تحرص على تنفيذ أجندة دورية تشمل العديد من الفعاليات والأنشطة وورش العمل. وإنشاء فرق البحث والتحليل وتقديم دراسات وأبحاث في دعم المرأة في مجال الأمن والسلام، وخلق شبكة عالمية من النخب الأكاديمية والسياسية لدعم المرأة في مجال الأمن والسلام، ونسج علاقات الشراكة مع العديد من المنظمات الحكومية وغير الحكومية، وتنظيم دورات تكوينية، يكون الهدف منها تدريب المشاركين على ما يضمن للمرأة الوقاية والحماية والمشاركة، والإنعاش الاقتصادي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا