• الجمعة 04 شعبان 1439هـ - 20 أبريل 2018م

أول مزرعة رأسية في دبي

«مزارع بادية» توفر حلولًا مستدامة للغذاء في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 ديسمبر 2017

دبي( الاتحاد)

تطبق «مزارع بادية» في دبي، أول مزرعة رأسية ذات تكنولوجيا متطورة في دول مجلس التعاون الخليجي، خطط طموحة لبناء مستقبل جديد كلياً لقطاع الزراعة في شتى أنحاء المنطقة. وباستخدام أحدث تقنيات الزراعة المائية وأساليب الزراعة الرأسية. وتُنتج المزرعة خضراوات مغذية خالية من المبيدات، ودون الحاجة إلى أشعة الشمس، أو التربة أو المواد الكيميائية.

تأسست مزارع بادية على يد رائد الأعمال السعودي المهندس عمر الجندي، والخبير الزراعي البريطاني غراهام دونلينغ، مع رؤية لتطوير حلول مستدامة ومبتكرة لإنبات وزراعة الأغذية. وبحلول عام 2030 ، من المتوقع أن يزداد الطلب العالمي على الغذاء بنسبة 50%، مما يشكل ضغطاً على الحكومات لإيجاد حل يوفر الأمن الغذائي. وتبقى البيئة المناخية القاسية للمنطقة عائقاً رئيسياً أمام القطاع الزراعي، مما يؤدي إلى الاعتماد الكبير على استيراد الأغذية، لا سيما أن دولة الإمارات العربية المتحدة تستورد حالياً أكثر من 80% من احتياجاتها الغذائية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا