• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

منح عدداً من منتسبي القوات المسلحة أوسمة الشجاعة

عبد ربه منصور هادي: مواقف الإمارات بقيادة خليفة تصب في صالح أمن واستقرار اليمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 14 أغسطس 2015

الرئيس اليمني: *لا نستطيع أن نفي الإماراتيين حقهم وجهودهم لوحة شرف على جبين اليمنيين *بطولات الإماراتيين في ذاكرة وقلوب أبنائنا ودورهم محوري في حماية بلادنا أبوظبي (وام) منح فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي، رئيس الجمهورية اليمنية الشقيقة، عدداً من منتسبي القوات المسلحة من دولة الإمارات العربية المتحدة أوسمة الشجاعة، اعتزازاً وافتخاراً بالدور الريادي والعمل البطولي الذي ساهم به جميع المشاركين في «إعادة الامل» على الأرض والبحر والجو، وقد مثلهم في هذا التكريم إخوة لهم في السلاح. وجاء منح الأوسمة خلال استقبال الرئيس عبدربه منصور هادي، أمس، وفد القوات المسلحة في قصر الإمارات بأبوظبي، وذلك تقديراً للجهود المضنية والمخلصة التي وصفها قرار المنح بأنها رسمت لوحة الشرف والبطولة على جبين وثغر اليمن الباسم، حيث اختلط الدم الإماراتي بالدم اليمني، وتميز أداء قواتنا المسلحة بالجدية والاقتدار، وأبلت بلاء حسناً. وثمن فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي مواقف دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، الداعمة والمناصرة لليمن والتي ترجمت إلى أفعال وأعمال ومبادرات ملموسة، تصب في صالح أمن اليمن واستقراره، وخير وسلامة شعبه. وأشاد فخامة الرئيس اليمني بالقدرات المتميزة التي تحلى بها جنودنا الأبطال والتي عكست الجاهزية الرفيعة والروح القتالية العالية، وكان لها الدور الكبير رغم صعوبة الأرض والظروف الميدانية في تحقيق النتائج المشرفة ودحر المليشيات المعادية. وقال فخامته «إننا اليوم إذ نكرم مجموعة من منتسبي القوات المسلحة الإماراتية والتي كان لها دور مشهود وكبير في تمهيد الطريق نحو دعم الشرعية، وتحقيق الانتصارات المشرفة، فإننا لا نستطيع أن نفي أبناء الإمارات حقهم بما لعبوه من دور محوري وبطولي في دعم الشرعية اليمنية، وحماية الشعب اليمني، وتقديم العون له في سبيل نيل حقوقه وسيادته وحفظ أمنه واستقراره، وسيظل هذا الدور في ذاكرة وقلوب أبناء الشعب اليمني». وغادر فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية الشقيقة البلاد أمس بعد زيارة للدولة استغرقت يومين، وكان في وداع فخامته لدى مغادرته مطار الرئاسة بأبوظبي معالي الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية وعدد من المسؤولين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض