• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

صالح يغيب عن «الإمارات» أمام الوحدة

«الصقور» يبحث عن «ودية» ويفاوض «بديل ليتو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 ديسمبر 2017

سامي عبد العظيم (رأس الخيمة)

يبحث مسؤولو فريق الإمارات، عن مواجهة ودية بعد لقاء الوحدة ضمن الجولة الأخيرة لكأس الخليج العربي يوم الجمعة المقبل، إذ يسعى الجهاز الفني لتعزيز فرص الترشح إلى الدور ربع النهائي، ووضع اللاعبين في أجواء الجاهزية المطلوبة، قبل انطلاق مباريات دوري الخليج العربي في الأسبوع الثاني من يناير المقبل، إلى جانب الاطمئنان إلى جاهزية بعض اللاعبين الذين غابوا عن المشاركة مع الفريق في المباريات الماضية بداعي الإصابة، وذلك لوضعهم في أجواء المرحلة المهمة والصعبة التي تنتظر الفريق في الدور الثاني للدوري.

ويفتقد الفريق جهود اللاعب الحسين صالح أمام الوحدة، بسبب ارتباطه مع جهة عمله في الفترة المقبلة، قبل عودته مرة أخرى قبل انطلاق مباريات الدوري، بينما يتوقع جاهزية القائد علي ربيع أمام الوحدة، إثر غيابه عن مباراتي النصر في الجولة 11 للدوري وشباب الأهلي دبي، ضمن الجولة الرابعة لكأس الخليج العربي بداعي الإصابة، كما يسعى الجهاز الطبي لتسريع عودة اللاعب سعد سرور الغائب أيضاً عن التشكيلة الأساسية للسبب ذاته، في حين يستمر غياب المدافع عمر الخديم والمهاجم حسن عبد الرحمن، حيث بدأ الأول تدريبات اللياقة البدنية قبل لمس الكرة مع بقية اللاعبين في غضون أسبوع، وينتظر الثاني مرور نحو 3 أسابيع للمشاركة في الحصص التدريبية بعد انتهاء فترة التأهيل المطلوبة إثر العملية الجراحية التي أجراها أخيراً في فرنسا.

ويسعى مجلس إدارة النادي لتحديد مصير الأجنبي المرشح لتعويض رحيل المهاجم الأرجنتيني سبيستيان ليتو، في غضون الفترة القليلة المقبلة، حتى يتمكن اللاعب الجديد من الانضمام إلى الفريق في مرحلة الإعداد الخاصة بالدوري، حيث يفاضل النادي بين 4 لاعبين وفق الشروط المطلوبة، بعدما تم تحديد حاجة الفريق إلى لاعب جناح، يكون بمقدوره أداء الدور التكتيكي المطلوب حسب رؤية المدرب التونسي نورالدين العبيدي، بينما تحوم الشكوك حول وضع اللاعب المغربي عبدالغني معاوي، الذي لم يقدم الأداء المتوقع في المرحلة الماضية برغم الثقة الكبيرة من العبيدي ومشاركته في معظم المباريات ضمن التشكيلة الأساسية، حيث غاب عن لقاء شباب الأهلي دبي أخيراً في الجولة الرابعة للكأس بداعي الإصابة التي تعرض لها خلال اللقاء.

بدوره، قال اللاعب عمر الخديم: «إنه أمام مرحلة مهمة من الإعداد البدني لدعم مشاركته رسمياً في التدريبات مع الفريق في المرحلة المقبلة، تمهيداً للظهور مع «الصقور» في الدوري، وتعويض غيابه بداعي الإصابة التي تعرض لها قبل لقاء الشارقة في الجولة الأولى لكأس الخليج العربي، ثم غاب على إثرها عن جميع المباريات، قبل عودته إلى الفريق أمام دبا الفجيرة نحو 45 دقيقة، في الجولة الثالثة لكأس الخليج العربي».

وأضاف: «الجهود الكبيرة من إدارة النادي، والثقة الرائعة من الجهازين الفني والإداري، من أهم الأسباب في تسريع عودتي إلى الفريق مجدداً، وهو ما يمنحني الدافع القوي لمضاعفة جهودي مع بقية اللاعبين، حتى ينجح الفريق في تجاوز التراجع الذي رافقه في الدور الأول للدوري، والمعطيات المتوافرة في النادي، وحالة التفاؤل الجيدة، والرغبة في التغيير إلى الأفضل، تعزز تطلعاتنا لتحسين مركزنا على لائحة الترتيب في الدوري، وكل شيء يمكن أن يتحسن، لأننا نملك الإرادة القوية والدعم الكبير من النادي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا