• الخميس 10 شعبان 1439هـ - 26 أبريل 2018م

حكومة يمينية جديدة تؤدي اليمين في النمسا والآلاف يتظاهرون ضدها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 ديسمبر 2017

فيينا (د ب أ)

قالت الشرطة النمساوية، اليوم الاثنين، إن نحو 6000 شخص تجمعوا في وسط العاصمة فيينا لإظهار معارضتهم للحكومة الائتلافية اليمينية الجديدة، التي أدت اليمين الدستورية صباح اليوم.

وعلى الرغم من أن مجموعة صغيرة من المتظاهرين قاموا بإلقاء ألعاب نارية وطماطم وبيض على قوات مكافحة الشغب، إلا أن التجمع بالقرب من المكتب الرئاسي كان سلميًا بصورة كبيرة.

وحمل المتظاهرون لافتات مكتوب عليها «لا تدعوا النازيين يحكمون» و«لا نريد خنازير النازي»، وذلك للتعبير عن انتقادهم لانضمام حزب «الحرية» اليميني الشعبوي إلى الحكومة.

وقد نظم المظاهرات عدد من اليساريين ومناهضي الفاشية وطلاب الجامعات.

وأدت الحكومة اليمينية الجديدة المؤلفة من محافظين وشعبويين يمينيين، اليمين الدستورية أمام الرئيس فان دير بيلين، اليوم الاثنين.

وأدى زباستيان كورتس (31 عاما) اليمين الدستورية مستشارًا للنمسا، ليكون بذلك أصغر رئيس حكومة في أوروبا.

وتولى هاينز كريستيان شتراخه رئيس حزب الحرية منصب نائب المستشار. كما تولى عدد من أعضاء الحزب حقائب وزارية تشمل الداخلية والدفاع والخارجية.

وطالب الرئيس النمساوي، الذي كان يترأس حزب «الخضر» سابقا، الحكومة الجديدة باحترام حقوق الأقليات ورعاية جميع مواطني النمسا من دون استثناء.