• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

القوات الأفغانية صامدة في مواجهة العنف المتفاقم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 14 أغسطس 2015

كابول (وكالات)

كابول (وكالات)

عززت موجة العنف الأخيرة في العاصمة الأفغانية كابول المخاوف من أن الزعيم الجديد لحركة طالبان المنقسمة يحاول تصعيد الهجمات لإظهار بسط سيطرته، إضافة إلى تجدد القلق من وجود خلافات داخل حكومة الرئيس أشرف غني.

وخلفت هجمات وانفجارات شاحنات مفخخة خلال الأسبوع 55 قتيلا على الأقل، بيد أنه وسط الفوضى والركام ثمة بصيص ضوء يؤكد أن القوات الأمنية الأفغانية التي دربتها الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي تظهر قدرة كبيرة على مواجهة مثل هذه الهجمات وتخفيف آثارها.

ويؤكد بعض القادة الميدانيين الأميركيين الثناء الذي أعرب عنه بعض الضباط الأفغان على أداء قواتهم في أعقاب الهجمات الأخيرة، حسبما أشار خبراء إقليميين، وإن كان البعض يرى أن هذا الثناء ليس سوى محاولة لبث درجة من الإيجابية في ظل تزايد وتيرة العنف.

وقالت «ليزا كورتيز»، الباحثة لدى مؤسسة «هيرتدج» للدراسات الآسيوية في واشنطن: «إن القوات الأفغانية تكبدت بعض الخسائر، ولا يزال هناك قلق بسبب مستوى الإنهاك، ولكن في وجه هذه التحديات يعرب قادة أميركيون عن انبهارهم بكفاءة وحرفية القوات الأفغانية».

وأضافت: «في خضم هجوم كبير لطالبان، أظهرت القوات الأفغانية أنها قادرة على تولي مراكز ميدانية ودفاعية». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا