• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

رحلة افتراضية تتيح للزوار التعرف على مقاصد الإمارة

«أبوظبي للمؤتمرات» يشارك في مسابقة «المهارات العالمية 2015» بالبرازيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 14 أغسطس 2015

أبوظبي (وام)

أبوظبي (وام)

يمثل «مكتب أبوظبي للمؤتمرات» العاصمة الإماراتية في مسابقة «المهارات العالمية 2015» أضخم منافسات التعليم المهني والمواهب المتميزة في العالم والتي تستضيفها مدينة ساو باولو البرازيلية حاليا وتختتم الأحد المقبل.

وتعتبر مسابقة «المهارات العالمية» التي بدأت أمس الأول رمزاً للتميز في مجال التدريب التقني والمهني منذ انطلاقها قبل أكثر من 60 عاماً تحت اسم «أولمبياد المهارات الدولية» وهي تقام مرة واحدة كل سنتين بمشاركة مئات الشباب الموهوبين الذين يجتمعون من مختلف أنحاء العالم برفقة مدرسيهم ومدربيهم حيث يتنافسون أمام جمهور العامة لاختبار مهاراتهم وفق أرقى المعايير الدولية وضمن مختلف المجالات التقنية والمهنية.

ويمثل المرشحون للمشاركة في الدورة الثالثة والأربعين من المسابقة أفضل الكفاءات في مجالاتهم بعد اختيارهم من خلال مسابقات محلية وإقليمية يتم إجراؤها حاليا في 52 دولة من دول العالم.

وتقام المسابقة في فندق «أنهيمبي باركيه» بساو باولو حيث خصص جناح «مكتب أبوظبي للمؤتمرات» بالتعاون مع «مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني» و»المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات» و»مسابقة المهارات العالمية» و»مركز أبوظبي الوطني للمعارض»/‏‏أدنيك/‏‏.

وقال مبارك الشامسي مدير «مكتب أبوظبي للمؤتمرات» التابع لـ «هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة» إنه يمكن للزوار أن ينطلقوا في رحلة افتراضية آسرة للتعرف على مختلف المقاصد السياحية في أبوظبي من خلال أركان الجناح التي يتمحور كل منها حول موضوع رئيسي معين.

وأوضح أنه تم تصميم الجناح على شكل مسارات متداخلة حيث تتم مرافقة الضيوف عبر المدخل الرئيسي لزيارة الوجهات المختلفة مثل الصحاري والبحر والمتنزهات الترفيهية والسوق والمجلس وغيرها من المعالم الثقافية المميزة للإمارة ويوفر كل ركن أنشطة محددة تتيح للزوار اختبار تجربة متعددة الحواس ويتسم الجناح بطابع تحفيزي وتفاعلي فريد يهدف بشكل رئيسي إلى ترفيه الزوار ورفع مستوى وعيهم بأهمية أبوظبي كوجهة سياحية رائدة.

وأشار إلى أن ثمة أسباب إضافية تدفع «مكتب أبوظبي للمؤتمرات» للمشاركة في مسابقة هذا العام فقد تم اختياره لاستضافة الدورة الـ 44 من المسابقة في عام 2017 في سابقة فريدة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وقال إنه من المتوقع أن تسجل الدورة الحالية من المسابقة أرقاماً قياسية من حيث أعداد الضيوف لتتخطى الرقم المسجل في عام 2013 بمدينة لايبزيغ الألمانية التي شهدت مشاركة نحو ألف شخص من 53 بلداً تنافسوا فيما بينهم ضمن 46 مجالًا مختلفاً، منوها بأن أبوظبي تتطلع لاستقطاب سبعة آلاف مشارك في مسابقة عام 2017.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض