• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

طموحات عربية كبيرة قبل انطلاق «ربع النهائي»

الجماهير ترفض «التوقعات الصعبة» لتحديد «الأربعة الكبار»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 يناير 2015

شمسة سيف (أبوظبي)

تترقب جماهير بطولة كأس آسيا منافسات ربع النهائي التي تنطلق اليوم، بمواجهتين من العيار الثقيل، تجمع متصدر المجموعة الأولى المنتخب الكوري الجنوبي بالمنتخب الأوزبكي ثاني المجموعة الثانية، بينما يلتقي المنتخب الصيني متصدر المجموعة الثانية بالمنتخب الأسترالي ثاني المجموعة الأولى.

وتتجه الأنظار نحو ملعبي «صن كورب» و «ملبورن المستطيل»، اللذين سيحتضنان مباراتي ربع النهائي بين كوريا الجنوبية وأوزبكسان في الساعة الحادية عشرة والنصف صباحاً، والصين أمام المنتخب الأسترالي في تمام الثانية والنصف ظهراً، حيث تخوض المنتخبات الأربعة المنافسات تحت هدف واحد وهو الفوز، الذي يؤهلهم لبلوغ نصف نهائي كأس آسيا في نسخته السادسة عشرة، مما يمهد الطريق في الحصول على اللقب الآسيوي. ويصعب تقارب المستويات بين المنتخبات الثمانية، من مهمة جماهير البطولة الآسيوية في التكهن في أطراف المربع الذهبي، وعبرت الجماهير في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، عن صعوبة ترشيح الفائز من اللقاءات الأربعة، التي تقام على مدار يومين، وتأكيد أن المفاجآت ستكون واردة بلا شك. وتمنت الجماهير العربية على وجه الخصوص أن يكون التوفيق حليف منتخبي الإمارات والعراق في اليوم الثاني من منافسات الربع نهائي، في تخطي اليابان وإيران، وبلوغ النصف نهائي من خلال تحقيق الانتصار في لقاء يوم غد الذي يترقبه عشاق الكرة العربية بشغف كبير تخالطه آمال وطموحات الفوز على أبناء كيروش «الساموراي».

ويعتبر المنتخب الكوري أحد المنتخبات الثلاثة، بجانب منتخبي اليابان وإيران، الذين حافظوا على نظافة شباكهم في الدور الأول من منافسات البطولة الآسيوية، وبثلاثة أهداف فقط سجلها في اللقاءات التي خاضها الكوري الجنوبي استطاع أن يتصدر مجموعته بـ 9 نقاط، محققاً العلامة الكاملة، بنتيجة تكررت أمام المنتخبات الثلاثة، عمان والكويت وأستراليا بهدف مقابل لا شيء للنمور الكورية، فيما كان الانتصاران اللذان حققهما المنتخب الأوزبكي كفيلان بوجوده ضمن منتخبات دور الثمانية، لمواجهة المنتخب الكوري الجنوبي.

حقق منتخب «الذئاب البيضاء» انتصاراً في المباراة الأولى له أمام المنتخب الكوري الشمالي بهدف يتيم، فيما خسر ثانية مواجهاته أمام المنتخب الصيني بهدفين مقابل هدف، واستطاع في الجولة الثالثة أن يحقق فوزاً عريضاً على الأخضر السعودي بثلاثية ليخطف منه بطاقة التأهل رسمياً إلى ربع النهائي.

أما اللقاء الثاني فيجمع بين «التنين الصيني» و«الكانجارو الأسترالي»، الذي من المتوقع أن يكون أكثر إمتاعاً، نظراً لوجود صاحب الأرض والجمهور كأحد أطراف اللقاء. وقد تأهل المنتخب الصيني بعد أن حصد 9 نقاط من أصل 9، بمجموع خمسة أهداف في شباك الخصوم، ففي أول المواجهات انتصر التنين الصيني على الأخضر السعودي بهدف مقابل لاشيء سجله اللاعب هاي يو في الدقيقة 81 من عمر المباراة، في لقاء أهدر فيها المنتخب السعودي ضربة جزاء كادت أن تغير من أسماء الفرق المتأهلة لو تم تسجيلها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا