• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

سعيد بن طحنون يزور المهرجان

أجواء «العين» تجذب العائلات إلى دار الزين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 ديسمبر 2017

عمر الحلاوي، وام (العين)

زار معالي الشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان مهرجان «دار الزين» الذي انطلقت فعالياته الخميس الماضي في نسخته الأولى بمدينة العين ويستمر حتى 23 ديسمبر الحالي، بتنظيم من دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي.. ويعتبر «دار الزين» أكبر مهرجان ترفيهي بمنطقة العين يقدم فعاليات صباحية ومسائية وأنشطة تراثية وفنية منوعة لجميع أفراد الأسرة ويتوافد عليه حضور جماهيري مكثف من إمارات الدولة وخارجها.

وتجول معالي الشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان الذي زار المهرجان ليومين متتاليين يرافقه سلطان حمد بن أحمد المطوع الظاهري المدير التنفيذي لقطاع السياحة في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي بحضور ناصر النويس رئيس مجلس إدارة مجموعة فنادق روتانا وعدد من المسؤولين بقطاع السياحة في أرجاء المهرجان.

واستمع معاليه إلى شرح مفصل عن أركانه التي شملت منطقة المطاعم ومنطقة السوق ومنطقة اللعب المخصصة للأطفال وعددا من العروض التعليمية والترفيهية والاستعراضات الفنية، وأشاد معالي الشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان بالجهود التي تبذلها دائرة الثقافة والسياحة لوضع إمارة أبوظبي على خريطة السياحة والثقافة على المستويين الإقليمي والعالمي.

وجذبت فعاليات قرية الصغار التي تقام في مهرجان دار الزين عدداً كبيراً من الأطفال وأسرهم حيث تضمنت عروضاً مبهرة تجسد شخصيات مشهورة بشكل تفاعلي مثل «باتمان»، و«لوني تيونز» حيث كانت الساحة المحددة للأطفال واسعة وتشتمل على تسالٍ وألعاب وهوايات مختلفة بجانب الاستمتاع بالشخصيات من وحي القصص العالمية للأطفال والتي كانت تتجول في قرية الطفل ويلتقط الأطفال والأسر معهم الصور التذكارية الجميلة في ظل حالة من الاستمتاع بتغير الطقس والشعور بأجواء الشتاء.

وكانت العروض المسرحية للأطفال تعطي أجواء رائعة وممتعة ومتابعة شيقة وهم يستمعون إلى الأغاني المشهورة ويتابعون الحكاوى المدهشة من شخصيات القصص العالمية، حيث امتلأت ساحة المسرح بالأطفال وأسرهم وظل البرنامج الشيق متواصلاً من بعد الساعة السادسة مساء إلى الساعة التاسعة حيث ينتهي قبل بداية الحفل المسائي الساهر الذي يتابعه آلاف المشاهدين من مدينة العين ومن حضور مهرجان دار الزين الذي يقام للمرة الأولى. واشتمل المهرجان الذي يقام أمام قاعة الخبيصي في سوق الزعفران بمجموعة مذهلة من العروض الترفيهية والمأكولات الشهية والأنشطة المميزة لجميع أفراد العائلة في الهواء الطلق في أجواء ممتعة وطقس غائم على الهواء الطلق وانخفاض درجات الحرارة وارتفاع حماس الأطفال وعوائلهم.

وبالقرب من قرية الطفل نصب لوحة كبيرة كتب عليها أمنيتي في 2018، شهدت إقبالاً كبيراً من الأطفال، حيث يكتب الأطفال في قصاصات صغيرة من الورق ما يتمنوه لأنفسهم ولأسرهم وللعالم خلال العام المقبل، وامتلأت اللوحة بالأمنيات منذ الأيام الأولى وشكلت تفاعلاً جميلاً بين الأطفال يتسابقون لكتابة أمنياتهم ويلصقونها في اللوحة التي وضعت في منتصف المهرجان، كما استمتع الأطفال بالقطار المتحرك الذي يدور حول قرية الطفل في رحلة صغيرة ممتعة وشيقة وكإحدى الألعاب التي لاقت إقبالاً كبيراً.وتمنى عدد كبير من الأسر أن يستمر تنظيم مهرجان دار الزين سنويا في نفس الفترة لافتين إلى أن جميع الفئات استمتعت بالأجواء العائلية المرحة في المهرجان والأنشطة المتنوعة مع توفر جميع الخدمات ومختلف المطاعم المتنوعة بنكهاتها العالمية المعروفة ومذاقها الشهي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا