• السبت 08 ذي القعدة 1439هـ - 21 يوليو 2018م

ختام رائع لبطولة «أم كي أف إيه» للمبارزة بمشاركة 100 لاعب

بلجاجيفا تظفر بلقب السيدات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 ديسمبر 2017

دبي (الاتحاد)

اختتمت مساء أمس الأول، بمجمع ند الشبا الرياضي، فعاليات النسخة السادسة من بطولة «أم كي أف إيه» الدولية للمبارزة، بحضور المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي، رئيس الاتحاد، وبمشاركة أكثر من 100 لاعب ولاعبة يمثلون 18 دولة تنافسوا على 4 ألقاب لفئتي العمومي والأشبال تحت 15 سنة، في مقدمتهم المصنفة الأولى عالمياً البطلة الأولمبية الإستونية جوليا بيلجاجيفا، والرومانية آنا ماريا الحائزة فضية ريو، بالإضافة إلى ذهبية بطولة العالم، وكذلك الإستونيان نيكولاي نوفوسجولوف المصنف الرابع عالمياً، وأستين برنتس بطل أوروبا، والتونسية إيناس بوبكري البطلة الأولمبية الحائزة برونزية ريو 2016، والفنزويلي ليمردو روبن الحائز ذهبية أولمبياد لندن 2012، وكوكبة من أبطال العالم من كل من فرنسا وروسيا وبلغاريا ورومانيا وإستونيا وإيطاليا، وكذلك أبطال الدول العربية، بالإضافة إلى مشاركة واسعة من لاعبينا من مختلف أندية الدولة.

واستطاعت بطلة العالم والمصنفة الأولى عالمياً جوليا بلجايفا الفوز بلقب مسابقة السيدات، بعد تغلبها على منافستها وبطلة النسخة الماضية الرومانية أنا ماريا بنتيجة 15/‏‏‏10 في مباراة كانت قمة في الإثارة والندية من اللاعبتين اللتين قدمتا لمحات عالية من فنون اللعبة استمتع بها الحضور، ونالت كل من العنود مبروك السعدي لاعبة مؤسسة المرأة بالشارقة، والواعدة الإستونية لويزا نوفسجولوفا المركز الثالث، حيث خسرت السعدي أمام بطلة العالم جوليا في نصف النهائي بنتيجة 8/‏‏‏15، فيما حقق الإستوني استني برنتس لقب الرجال بعد تألقه وفوزه في المباراة الختامية للمسابقة على الفنزويلي رونالدو روبن بنتيجة 15/‏‏‏10، ونال كل من الإستوني نيكولاي نوفوسجولوف والكازاكي المير المركز الثالث.

وتألق عبد الله العطار لاعب مركز دبي، وحسم لقب الأشبال بعد فوزه على البلغاري ستيفن كيروف بنتيجة 15/‏‏‏11، فيما فازت الإستونية لويزا نوفسجولوف بلقب أشبال الفتيات بعد تألقها وفوزها على البطلة الروسية جوانا أمينكوفا بنتيجة 15/‏‏‏8.

وبعد انتهاء المنافسات، قام المهندس سالم القاسمي، رئيس اتحاد اللعبة، وسيما قرقاش من شركة قرقاش راعية البطولة، بتكريم اللجنة المنظمة للبطولة واللاعبين واللاعبات الحائزين المراكز الأولى للبطولة، وعبر رئيس الاتحاد عن سعادته بالمشاركة الواسعة من أبطال العالم بالبطولة، وقال: «إن النسخة السادسة تحمل الكثير من الإشارات، أولها استقطاب مجموعة متميزة من أبطال العالم، ما يؤكد مدى أهمية البطولة وقوتها التي تخطت الحدود، حيث أصبحت عالمية بكل المقاييس»، وأشار القاسمي إلى أن هناك العديد من الفوائد والإيجابيات التي تم حصدها من تنظيم البطولة، مشيراً إلى أن حصول لاعبينا ولاعباتنا على مراكز متقدمة ومنافساتهم القوية لأبطال العالم يدعونا للفخر.وعبرت البطلة العالمية جوليا بلجاجيفا عن سعادتها الغامرة بالحضور إلى الإمارات، وأكدت أن البطولة قمة في الإبداع، وروعة التنظيم الباهر تضاهي أكبر البطولات العالمية، وأكدت أنها تتمنى العودة مرات عديدة إلى دبي والمشاركة المستمرة في جميع البطولات التي تستضيفها المدينة الرائعة، على حد وصفها.

من جانبه، عبر الإستوني استين برنتس الفائز بلقب الرجال، عن سعادته بالفوز والحصول على كأس البطولة، مشيراً إلى أنها ليست المرة الأولى التي يشارك بها في البطولة، فقد سبق له المشاركة في النسخة السابقة ونال المركز الثاني، وأكد أنه أصبح من عشاق دبي، ودوماً يتوق إلى القدوم إليها والمشاركة في البطولات التي تنظمها أكاديمية «أم كي أف إيه» أو أي بطولة تنظم على أرض الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا