• الأربعاء 03 ذي القعدة 1438هـ - 26 يوليو 2017م

قطاع السيارات يدفع مبيعات التجزئة الأميركية صعوداً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 14 أغسطس 2015

واشنطن (رويترز)

انتعشت مبيعات التجزئة الأميركية في يوليو حيث عززت الأسر مشترياتها من السيارات وعدد من السلع الأخرى ما يبشر بزخم قوي في الاقتصاد في بداية الربع الثالث من العام. وسيعزز التقرير المتفائل الذي أصدرته وزارة التجارة الأميركية أمس التوقعات بأن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) سعر الفائدة الشهر المقبل.

وارتفعت مبيعات التجزئة 0.6% الشهر الماضي. وتم تعديل مبيعات التجزئة في يونيو بالزيادة لتبقى مستقرة بدلا من منخفضة بنسبة 0.3% مثلما أعلن من قبل. وتوقع اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم ارتفاع مبيعات التجزئة 0.5% في يوليو.

وارتفعت مبيعات التجزئة بعد استبعاد السيارات وبنزين السيارات ومواد البناء والقطاع الغذائي 0.3% بعد ارتفاعها بنسبة معدلة بلغت 0.2% في يونيو.

ويرتبط ما يعرف بمبيعات التجزئة الأساسية بشكل وثيق بمكون الإنفاق الاستهلاكي في الناتج المحلي الإجمالي. وتم الإعلان من قبل عن تراجع مبيعات التجزئة الأساسية 0.1% في يونيو. وتوقع اقتصاديون ارتفاع مبيعات التجزئة الأساسية 0.5% في يوليو.

من ناحية أخرى ارتفع عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة الأسبوع الماضي على غير المتوقع لكن الاتجاه ما زال يشير إلى تحسن سوق العمل. وقالت وزارة العمل الأميركية أمس إن الطلبات الجديدة زادت 5 آلاف طلب إلى مستوى معدل في ضوء العوامل الموسمية يبلغ 274 ألف طلب في الأسبوع المنتهي في الثامن من أغسطس. وتم تعديل عدد طلبات الأسبوع السابق بخفضه بمقدار ألف طلب عما تم الإعلان عنه من قبل.

وكان خبراء اقتصاديون توقعوا استقرار عدد طلبات إعانة البطالة الجديدة دون تغير عند 270 ألفاً الأسبوع الماضي. وانخفض متوسط أربعة أسابيع الذي يقدم صورة أدق لسوق العمل 1750 طلباً إلى 266 ألفاً و250 الأسبوع الماضي وهو أدنى مستوى له منذ أبريل 2000.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا