• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

قالت إن إيران تتقمص شخصية إيطاليا

«سيدني هيرالد»: منتخب الإمارات.. الأكثر جاذبية في الدور الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 يناير 2015

دبي (الاتحاد)

رصدت صحيفة «سيدني مورننج هيرالد» الأسترالية أداء ومستويات المنتخبات المتأهلة إلى دور الـ 8 في بطولة آسيا، وأشارت إلى أن الأبيض الإماراتي يعد أكثر المنتخبات الآسيوية جاذبية في الأداء حالياً، وأنه كان يستحق صدارة المجموعة، ولكن هدف الفوز الإيراني في الوقت القاتل تسبب في تراجع الأبيض للمركز الثاني في مجموعته.

وأضاف التقرير: «منتخب الإمارات كان مفاجأة البطولة من حيث الأداء الجذاب، وكان غير محظوظ باحتلاله المركز الثاني في مجموعته، قياساً بالأداء الذي قدمه في مباريات الدور الأول، لديهم عناصر تملك الموهبة، وقد نجحوا في خطف الأنظار في الدور الأول».

وتابع تقرير الصحيفة الأسترالية: «عمر عبد الرحمن أصبح أحد أكثر النجوم شعبية في البطولة القارية حتى الآن، فهو يتمتع بجاذبية شكلية تتمثل في الشعر الكبير، الذي يجذب به الأنظار أولاً، وسرعان ما يتحول التعلق به إلى الجانب المهاري الذي يملكه، فهو يتمتع بقدرة هائلة فيما يخص السيطرة على الكرة، والرؤية والإبداع».

وتحدث التقرير كذلك عن علي مبخوت باعتباره أحد الوجوه البارزة في التشكيلة الإماراتية، وفي الدور الأول فقال: «علي مبخوت سجل 3 أهداف في البطولة حتى الآن، وهو من العناصر الهجومية الفعالة، ويمكنه أن يصنع الفارق مع منتخب بلاده في المباريات المقبلة، خاصة أن الإمارات لا تفتقد صانع الألعاب المميز الذي يسهل مهمة المهاجمين أمام المرمى».

واختتم تقرير الصحيفة الأسترالية الذي رصد أداء «الأبيض»: «منتخب دولة الإمارات من أكثر المنتخبات إثارة للإعجاب في الدور الأول، وهو مؤهل بدرجة ما لتحقيق واحدة من أكبر مفاجآت كأس آسيا بالتغلب على اليابان في الدور المقبل، ومواصلة المشوار القاري».

وعن بقية المنتخبات قالت: «إن شكوكاً تحيط بقدرة الأسترالي على مواصلة المشوار، خاصة إذا اصطدم باليابان في قبل النهائي، كما أكدت الصحيفة أن الصين عملاق بدأ يستيقظ من نومه العميق، فيما لا يزال كل من اليابان وكوريا الجنوبية أكثر قدرة على المضي قدماً للحصول على اللقب، وهما لم يقدما أفضل ما لديهما حتى الآن، لكنهما سوف يرتقيان بمستوياتهما وفقاً لأهمية الأدوار والمباريات المقبلة»، وأشاد التقرير بأداء أوزبكستان، خاصة ما يتعلق بقدرة المدير الفني على الاستفادة من جميع اللاعبين، واعتماده على أفضل نظام للمداوره أو تغيير التشكيل في مباريات الدور الأول.

أما المنتخب الإيراني فحظي بنظرة تحليلية عميقة من الصحيفة الأسترالية، التي قالت: «إنه أقرب إلى المنتخب الإيطالي مع الفارق في المستوى بالطبع، ولكنه يقدم كرة منضبطة تعتمد على الدفاع أولاً، وشن هجمات مرتدة خاطفة لتحقيق الفوز، في حين سجل المنتخب العراقي حضوره في التقرير بطريقة ليست إيجابية تماماً»، حيث قالت الصحيفة: «إنه لا يزال أقل مقارنة بجيل 2007، كما أن يونس محمود لم يقدم الكثير في الدور الأول، ومن ثم يجب وضع الثقة في العراقي من الأصول الأميركية جاستن ميرام في الدور المقبل».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا