• السبت 08 ذي القعدة 1439هـ - 21 يوليو 2018م

شانتال أودرات: التكافؤ بين الجنسين مفتاح للنهوض بالسلم والأمن الدوليين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 ديسمبر 2017

عمر الأحمد (أبوظبي)

ذكرت شانتال دي جونج أودرات رئيسة منظمة المرأة في الأمن الدولي أن النهوض بالمرأة وتعزيز التكافؤ بين الجنسين أحد مفاتيح النهوض بالسلم والأمن الدوليين للقرن الواحد والعشرين في العالم، لافتة إلى الدور الذي تلعبه المنظمة بالتعاون مع 22 شركة دولية في تمثيل شبكة عالمية تكمن مهمتها في النهوض بدور المرأة في مجال السلام والأمن.

وأضافت أن المنظمة توفر تدريبات في مجال القيادة وبناء القدرات، كما تجري المنظمة أبحاثاً بشأن قضايا الأمن الدولي، وتساعد على زيادة فهم الأبعاد المتعقلة بالتوازن بين الجنسين لمشاكل الأمن الدولي، وأشادت بالشراكة التي تجمع المنظمة بمركز «تريندز» للأبحاث والاستشارات، مؤكدة أنها شراكة فريدة من نوعها تجمع الناس من خلفيات مختلفة.

وأكدت: إيمان الشراكة بأهمية المساواة بين الجنسين، وبعمل الأبحاث، وبوضع السياسات الملائمة، وبأهمية دعم الجيل القادم من العلماء وصنّاع السياسات والخبراء، مشيرة إلى أهمية القيام بذلك على الصعيد المحلي والإقليمي والعالمي.وتطرقت أودرات إلى أهداف «قمة المرأة حول أبعاد التوازن بين الجنسين في مجال الأمن والسلام الدوليين»، قائلة: «للقمة أربعة أهداف رئيسية هي: زيادة الوعي بالرابط بين التوازن بين الجنسين وبين السلام والأمن في كل من السياسة العامة وممارستها، كما أن القمة تهدف إلى توفير فهم أفضل لأبعاد التوازن بين الجنسين للسلم والأمن لأكبر عدد من الناس، بالإضافة إلى عرض الممارسات الجيدة لدولة الإمارات في مجال المرأة والأمن والسلام، كما تهدف القمة إلى العمل كمنصة لإطلاق سلسلة من الأنشطة المقبلة الرامية إلى النهوض بالأعمال المتعلقة بالمرأة والسلام والأمن».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا