• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تشكيليون عرب وعالميون في مهرجان تركي لقاء الحضارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أغسطس 2015

هيفاء ‬مصباح (دبي)

هيفاء ‬مصباح (دبي)

شاركت‎ ‬التشكيلية ‬الفلسطينية ‬رحاب ‬صيدم، المقيمة ‬في ‬‬الامارات، ‬في ‬المهرجان ‬الفني ‬الخامس ‬للقاء ‬الحضارات ‬في ‬قرية ‬بونيشار ‬بادملي ‬في ‬ولاية ‬أسبارتا ‬التركية، ‬بدعوة ‬من ‬رئيس ‬بلدية ‬بونيشار ‬بادملي ‬مصطفى ‬ايديرم.

وأكدت‎ ‬التشكيلية ‬صيدم ‬في ‬حديثها ‬لـ «‬الاتحاد» أن هذه المشاركة كانت ثرية، حيث «‬شاركت ‬في ‬هذه ‬الورشة ‬مجموعة ‬كبيرة ‬من ‬الفنانين ‬والفنانات ‬من ‬جنسيات ‬عربية ‬وأجنبية ‬كل ‬بأسلوبه ‬وموضوعه، ‬مما ‬كان ‬له ‬كبير ‬الأثر ‬في ‬التبادل ‬الثقافي ‬بين ‬المشاركين. ومن ‬خلال ‬اطلاعي ‬على ‬التجارب ‬المختلفة ‬ازددت ‬معرفة ‬واكتسبت ‬العديد ‬من ‬الخبرات، وخصوصا ‬انه ‬كان ‬يقام ‬خلال ‬الورشة ‬ورشات ‬مصغرة ‬يتم ‬فيها ‬عرض ‬تجارب ‬شخصية ‬لبعض ‬الفنانين ‬المشاركين، ‬فتثير ‬نقاشات ‬فنية ‬مفيدة ‬تزيد ‬من ‬المعرفة ‬والذائقة ‬البصرية ‬الجمالية». ‬

وأضافت: كان تنظيم ‬رحلات ‬ترفيهية ومعرفية ‬لأماكن ‬مختلفة ‬للطبيعة ‬والآثار الحضارية ‬مردوداً معرفياً وإنسانياً، حيث توطدت ‬علاقاتنا ‬الاجتماعية ‬مع ‬بعضنا ‬بعضا ‬ومع ‬أهالي ‬المناطق ‬التي ‬زرناها، وأعجبني كثيراً ‬قرية ‬بناها ‬الفنانون ‬من ‬مواد ‬صديقة ‬للبيئة ‬لتكون ‬محترفات ‬لهم». وتابعت: «لن أنسى جمال المعرض الذي ‬أقيم ‬‬على ‬قمة ‬الجبل ‬في ‬القرية ‬ضمن ‬المهرجان ‬السنوي الذي يحتفي بالتراث والأزياء الشعبية والرقصات الفولكلورية، والأطعمة الشعبية وإلقاء الشعر وغيرها، وقد تم ‬نقل ‬المعرض ‬إلى ‬مدينة ‬أنطاليا ‬للعرض ‬في ‬المركز ‬الثقافي ‬لمدة ‬أسبوعين». 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا