• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تنطلق اليوم على هامش المعسكر التدريبي في أبوظبي والعين

70 لاعباً في ودية الجوجيتسو بـ «أرينا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أغسطس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تنطلق صباح اليوم البطولة الودية المصغرة للجو جيتسو بمشاركة 70 لاعباً، ضمن معسكري العين وأبوظبي للاعبين ما بين 13 و17 عاماً في صالة آيبيك أرينا بمدينة زايد الرياضية في أبوظبي، والتي تقام على هامش المعسكر التدريبي للجو جيتسو الذي أطلقه الاتحاد قبل 10 أيام، ويستمر حتى 27 من الشهر الجاري في مدينتي أبوظبي والعين، بإشراف مدربي اللعبة البرازيليين روبرتو كوريا وريمون ليموس بهدف تطوير مهارات اللاعبين وتعزيز مواهبهم في إطار تطوير اللعبة وتقدمها إلى الأمام ومواصلة نجاحاتها التي حققتها في السنوات الماضية.

وكان المعسكر انطلق بمشاركة 50 لاعباً ضمن البرنامج الذي أعده اتحاد الجو جيتسو، حيث قام المدربان روبرتو وريمون بتدريب الناشئين على التقنيات الحديثة للعبة وتطوير مهاراتهم وتحسين المستوى العام للاعبين وإرشادهم إلى السلوكيات الصحيحة سواء في الرياضة أو التغذية الصحية وتنظيم الوقت، وأكد المدربان على ضرورة الاهتمام بجميع السلوكيات التي من شأنها أن تمنح اللاعب فرصة للتطور والتقدم على كل المستويات، وعدم الاكتفاء بتطوير المهارات الرياضية فحسب، على اعتبار أن التغذية الصحية تعد عاملاً مهماً لأي رياضي يطمح لمواصلة المشوار وتطوير مهاراته.

ويتولى المدرب البرازيلي روبرتو كوريا دي ليما حامل الحزام الأسود الاشراف على معسكر أبوظبي، الذي سيقام بصالة آيبيك أرينا، ويعد روبرتو من أفضل مدربي الجو جيتسو في العالم، بعد أن بدأ ممارستها في عام 1985، وحقق إنجازات عديدة في البطولات العالمية المختلفة، وساهم بشكل كبير في تطوير التقنيات الحركية وابتكار غيرها.

ومن جانبه، أعرب المدرب عن سعادته بالقدوم إلى أبوظبي للمرة الثانية، مشيراً إلى أنه كان يسمع في السابق عن انتشار رياضة الجو جيتسو بالإمارات، لكن الواقع كان مفاجأة لي بعد قدومي إلى الإمارات، حيث شاهدت الاهتمام الكبير من قبل الجميع بهذه الرياضة.

وقال: «ممارسة رياضة الجو جيستو في الإمارات أكبر مما تخيلت، كنت أظن أن البرازيل هي الأولى في ممارسة اللعبة من حيث مستوى اللاعبين وعدد الممارسين، وتليها الولايات المتحدة الأميركية، لكنني أقتنعت أن أبوظبي تنافس المستويات التي وصلت إليها الدولتان، وأرى أن للجو جيتسو مستقبلا مبهرا هنا، فإذا استمر الناشئون في ممارسة الجو جيتسو وسعوا إلى تطوير مهاراتهم سوف ينافسون هذه الدول في المستقبل القريب».

وأضاف: «إقامة المعسكرات والتواصل مع المدربين من أنحاء العالم بالإضافة إلى إرسال اللاعبين للخارج للاحتكاك وتعلم الخبرات من المحترفين سيعزز من إمكانيات اللاعبين، خصوصاً أن رياضة الجو جيتسو في تطور مستمر، لذا فإنه من الضروري إبقاء اللاعبين على اطلاع بمستجدات التقنيات الحركية، لقد قمت بتدريب الناشئين في الأيام السابقة وأجد فيهم الشغف لممارسة اللعبة وتعلم المزيد عنها، وهو ما أسعى لتحقيقه لدى جميع اللاعبين لأن الاستمتاع بممارسة الرياضة يؤتي ثماره في نهاية الأمر، ويجعل اللاعب يسعى بكل ما أوتي من قوة لتفجير طاقاته وتطوير مهاراته».

وقال ريمون: «أرى في الناشئين حب التعلم والمعرفة ولذا أرحب بالدعم الكامل من قبل قيادة الدولة والاتحاد، والذي لم ننله نحن حينما مارسنا هذه الرياضة، فهم محظوظون للحصول على هذا الدعم والذي هو كفيلٌ بأن يعزز من معنوياتهم ويرفع مستوياتهم بل وعليهم بذل أقصى الجهد ليكونوا في المستقبل أبطال العالم». وقال: «أدهشني احترام اللاعبين للمدربين والتعامل الحسن كأنهم جميعاً عائلة واحدة، وهو أمر جيد يساعد على التقدم ويخلق بيئة مثالية للعمل».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا