• الاثنين 07 شعبان 1439هـ - 23 أبريل 2018م

مغير الخييلي: إسهامات رائدة لـ«أم الإمارات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 16 ديسمبر 2017

أبوظبي (وام)

قال معالي الدكتور مغير خميس الخييلي، رئيس دائرة تنمية المجتمع - أبوظبي، إن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية «أم الإمارات»، قدمت إسهامات رائدة في مجال بناء الأسرة محلياً وإقليمياً وعالمياً.

وأكد معاليه في تصريح له بمناسبة حصول سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، على لقب نصيرة الأسرة من قبل المنظمة العالمية للأسرة، أن تكريم سموها تجسيد لتقدير عالمي للإسهامات الحضارية التي قدمتها «أم الإمارات» طوال عقود، مستشرفة بذلك مستقبلاً مشرقاً للمرأة والطفل، بل والأسرة بصورة عامة.

وأشار معاليه إلى أن رؤية سموها جسدت على الدوام وعياً كبيراً بضرورة تحقيق التوازن بين جميع عناصر الأسرة، في إطار شامل من استراتيجية تؤمن بدور الجميع، وضرورة تكامل هذا الدور لتحقيق بناء أسري يستند إلى نموذج إماراتي أصيل، جعل من الأسرة ركيزة المجتمع.

وأضاف «إن هذا النموذج الذي رعاه المغفور له الشيخ زايد، طيب الله ثراه، جسد نقلة فريدة للأسرة الإماراتية، وحظي بدعم ومساندة دائمين من قبل سمو «أم الإمارات»، هذه القامة الوطنية الرمز التي جعلت من ريادة الأسرة الإماراتية وتماسك بنيانها أحد ركائز التنمية الوطنية». وأكد معاليه أن عطاء سمو «أم الإمارات» لم يقف عند حدود الجغرافيا، فقد امتدت أياديها البيضاء حاملة الخير للجميع إقليمياً ودولياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا