• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تعتزم إصدار تمويلات جديدة لتعزيز ربحية العام الحالي

أرباح «أملاك للتمويل» تنخفض 80% إلى 14,6 مليون درهم خلال 6 أشهر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أغسطس 2015

دبي(الاتحاد)-

حققت شركة أملاك للتمويل أرباحاً صافية خلال النصف الأول من العام الحالي بقيمة 14,6 مليون درهم، بانخفاض نسبته 80% عن الأرباح المحققة في الفترة ذاتها من العام الماضي البالغة 73 مليون درهم.

وبحسب النتائج المالية التي أعلنتها الشركة، انخفضت أرباح الربع الثاني إلى 8,5 مليون درهم مقارنة مع 56,6 مليون درهم في الربع الثاني من العام الماضي، وشهد إجمالي الإيرادات انخفاضاً بنسبة 7% ليصل إلى نحو 210 ملايين درهم خلال النصف الأول، فيما بلغت إيرادات أعمال التمويل العقاري 147 مليون درهم، بانخفاض 25%. وعزت الشركة ذلك إلى تخفيض محفظة التمويل العقاري، غير أنها قالت في بيان صحفي إن العائدات الإيجارية والعائدات والحصص الأخرى في نتائج شركات تابعة وشقيقة شهدت سجلت تحسناً لتصل إلى 41.3 مليون درهم، بزيادة 41% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وسجلت «أملاك» عائدات بقيمة 20,8 مليون درهم من المبيعات الأصول العقارية في مشروع «ند الحمر»، وباستثناء مبلغ 13.8 مليون درهم تكلفة تطوير أرض ند الحمر خلال الربع الثاني من العام، انخفضت التكاليف التشغيلية بنسبة 23% من 83,3 مليون درهم بنهاية النصف الأول من العام الماضي إلى 67.3 مليون درهم بنهاية النصف الأول وقال عارف الهرمي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة أملاك للتمويل: «إن نتائج النصف الأول من العام تنسجم مع توقعات الشركة للعام 2015، ونتطلع لزيادة أرباحنا خلال الفترة المتبقية من العام من خلال إصدار تمويلات جديدة تركز على الفئات المستهدفة من عملائنا، حيث أطلقنا منتج «استثماري» لتلبية متطلبات المستثمرين الراغبين بشراء عقارات لتأجيرها، كما نخطط لتطوير حلول تمويل مبتكرة لدعم استراتيجية النمو وخلق قيمة عالية على المدى الطويل».

وأضاف أن الشركة طورت استراتيجية ثابتة لمحفظة الاستثمار العقاري لديها على مدار الأشهر والسنوات القادمة، وتستهدف خلق قيمة في المحفظة وبيع الاستثمارات بأسعار محددة، وذلك لدفع مستحقات الممولين بما يتوافق مع إطار إعادة الهيكلة التي نعتمدها.

وتضم محفظة الاستثمار العقاري لدى أملاك قطعاً من الأراضي بقيمة 209 ملايين درهم، ووحدات عقارية مكتملة بقيمة 1,050 مليون درهم، ومشاريع قيد التطوير بقيمة 687 مليون درهم، جميعها في الإمارات، باستثناء مشروع أرض مدينة نصر في العاصمة المصرية، وتبلغ قيمته 282 مليون درهم.

وتضم أعمال التطوير في محفظة الأراضي، أرض ند الحمر، حيث تعمل أملاك حالياً على تطوير البنية التحتية لقطعة الأرض التي تبلغ مساحتها 3 ملايين قدم مربعة لتحويلها إلى مجمّع متعدد الاستخدامات، وذلك بالتعاون مع مطور حكومي خلال العامين 2015 و2016. وبدأت أملاك بالفعل بيع قطع من الأرض للمستثمرين والمطورين تحت خطة المجمّع الرئيسية.

كما تضم محفظة الأراضي، أرض مردف بدبي، حيث تعتزم الشركة إطلاق مشروع تطويري على الأرض التي تبلغ مساحتها 136 ألف قدم مربعة، لتحويلها إلى مجمّع من الفلل السكنية، ويتوقع نمو القيمة مع اكتمال المشروع المقرر في 2017. ويتكون المشروع من بناء 54 فيلا للتأجير ومن ثم بيعها بحلول العام 2025.

وتقع أرض الخوانيج التي تملكها الشركة على مساحة 811 ألف قدم مربعة، ومن المقرر أن تصبح مجمّعاً سكنياً للعمال، وبدأ المطوّر بتنفيذ أعمال البنية التحتية في الأرض، ومن المتوقع أن تنتهي بنهاية العام 2016. وتقع أرض مدينة نصر في القاهرة على مساحة 460 ألف قدم مربعة، ومن المتوقع أن يتم تطوير المشروع في المستقبل القريب فور الحصول على كافة الموافقات المطلوبة، وسيقدم المشروع التطويري قيمة كبيرة للمجموعة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا