• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

«الأبيض» أكبر المستفيدين

ابن هزام: «فخر أبوظبي» شرف الكرة الإماراتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 16 ديسمبر 2017

معتز الشامي (دبي)

أبدى محمد بن هزام، الأمين العام لاتحاد الكرة، سعادته بما قدمه الجزيرة، ممثل الكرة الإماراتية في النسخة الحالية لمونديال الأندية «أبوظبي 2017»، ووصفه بالإنجاز الحقيقي، بغض النظر عن نتيجة مباراة المركز الثالث أمام باتشوكا اليوم.

وقال ابن هزام: ««فخر أبوظبي»، تحول إلى فخر الكرة الإماراتية، وشرف دوري الخليج العربي، بما فعله خلال البطولة، وما قدمه اللاعبون من روح قتالية، وأداء متميز تمكنوا من خلاله من إحراج ريال مدريد بطل العالم وأوروبا، ويكفي أن الجماهير الغفيرة التي حضرت المباراة، بعد تقدم الجزيرة، وما فعله في «الميرنجي»، أصبحت تشجع الجزيرة وتصفق للاعبيه، خاصة الحارس «الأخطبوط» علي خصيف، الذي ألهم صحف الإعلام وعشاق الريال كافة، وأصبح مضرب الأمثال حارس عملاقاً، يضاهي بمستواه وقدراته أهم وأفضل حراس العالم، ويكفي تصديه لأقوى وأخطر هجوم في العالم، ليس فقط على مستوى الأندية، بل على مستوى منتخبات أوروبا، من واقع الأسلحة الهجومية التي يملكها الريال، ودفع بها المدرب زين الدين زيدان بالكامل أمام الجزيرة، الذي تفوق وتألق، وكاد أن يطيح «الملكي» ولاعبيه العالميين.

ورفع ابن هزام أسمى آيات التهاني إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة الرئيس الفخري للنادي، وإلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس نادي الجزيرة، وإلى مجلس الإدارة، والجهازين الفني والإداري واللاعبين أصحاب الإنجاز الرائع الذي جعل العالم يقف احتراماً لفريق يمثل الكرة الإماراتية في مونديال الأندية، وقال: «ما وجدناه من أصداء لوسائل الإعلام العالمية، وردة فعل الجماهير حول العالم على ما فعله الجزيرة، وعلى تلاعب «فخر أبوظبي» بلاعبي الريال كيفما شاءوا، وتفوقهم على بطل أوروبا تكتكياً وفنياً، لولا التوفيق الذي صاحب جاريث بيل، الذي لعب بديلاً في الدقائق الأخيرة، لينقذ فريقه من تعادل أو خسارة كانت قريبة للغاية، أمر يبعث على الفخر، وسبب في أن نرفع رؤوسنا عالياً».

ولفت ابن هزام إلى أن إنجاز الجزيرة في المونديال، سيعود بالنفع على معنويات المنتخب الذي يستعد بخطوات جادة لـ «خليجي 23»، حيث يلهم عناصر «الأبيض» خلال البطولة، ونتمنى أن يحذو المنتخب حذو الجزيرة، ويحقق إنجازاً يضاف لكرة الإمارات.

وأشار إلى أن ممثل الإمارات في النسخة المقبلة لمونديال الأندية، سيكون أمام مسؤوليات كبيرة، بل ومطالب بضرورة ترك بصمة للحفاظ على ما حققته الكرة الإماراتية من نظرة إيجابية عالمية، موضحاً أن تربع الدوري والأندية الإماراتية على قمة تصنيف آسيا للدوريات المحترفة، لم يكن من فراغ، بل نتاج عمل مستمر خلال السنوات الأخيرة، وقال: «أتمنى أن يكون ما فعله الجزيرة في المونديال، بداية لمسيرة مظفرة للأندية الإماراتية في دوري الأبطال، الذي كنا قريبين من الفوز بلقبه مرتين متتاليتين، ونتمنى أن ننجح في النسخة المقبلة. في ظل مشاركة الجزيرة، والوصل، والوحدة والعين».

ونوه ابن هزام إلى أن مباراة اليوم بين الجزيرة وباتشوكا على المركز الثالث، يجب أن تشهد امتلاء المدرجات بالجماهير الإماراتية، التي عليها أن تحضر لتحية الجزيرة، والشد من أزر لاعبيه، وتقدم الدعم المطلوب، لأن دورها لا يقل أهمية عن اللاعبين، لأن استكمال مشوار الإنجازات في البطولة، يستحق التتويج بالبرونزية، لتكون خير اعتراف عالمي بممثل الكرة الإماراتية في المونديال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا