• الثلاثاء 08 شعبان 1439هـ - 24 أبريل 2018م

افتتاحية

أم الإمارات قدوة عالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 ديسمبر 2017

«أم الإمارات» - نصيرة المرأة - سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، ستبقى حفظها الله رمزاً للعطاء واستمراراً لرسالة وقيم الراحل الكبير الشيخ زايد رحمه الله.. وفخراً وعزاً لنا جميعاً في الإمارات وفي المنطقة، ولن يكون لقب «نصيرة الأسرة» الذي منحته المنظمة العالمية للأسرة لسموها آخر الألقاب، عرفاناً وتقديراً دولياً لدور سموها في إطلاق طاقات وإبداع المرأة الإماراتية والمرأة العربية وتمكينها، بحيث أصبحت ابنة الإمارات قدوة ونموذجاً رائعاً وخلاقاً لنساء العالم. ومبادرات سموها في مجال تمكين المرأة وإطلاق طاقاتها تتواصل، وأحدثها إطلاق جائزة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للأسرة العالمية بالشراكة بين مؤسسة التنمية الأسرية والمنظمة العالمية للأسرة، وقد استطاعت سموها عبر السنوات أن تمزج بعبقرية وإبداع بين إطلاق طاقات ابنة الإمارات في كل مجال والتمسك بالهوية والقيم الموروثة الأصيلة، انطلاق بلا حدود ولا قيود، والتزام صارم بقيمنا وأصالتنا وهويتنا وإرثنا العظيم.. وقد شهد العالم كله بإنجازات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك - حفظها الله - في مجال الأسرة وتمكين المرأة.. فأصبحت سموها رمزاً وقدوة عالمية وفخراً وعزاً لبنات وأبناء الإمارات.

الاتحاد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا