• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

اشتباكات وغارات تدمي «داعش» في هيت وكركوك

الصدر يحرك الشارع العراقي في مواجهة الفساد والإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 24 فبراير 2016

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

اندلعت اشتباكات أمس، بين القوات العراقية المدعومة من أبناء العشائر وطيران التحالف الدولي، مع عناصر تنظيم «داعش» على مشارف مدينة هيت التابعة لمحافظة الأنبار، مما أسفر عن مقتل 15 «داعشياً»، في حين دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر العراقيين إلى الخروج بتظاهرة «مليونية» ضد كل «فاسد وإرهابي» في ساحة التحرير وسط بغداد يوم الجمعة المقبل.

وقال الرائد خميس النمراوي من قيادة شرطة الأنبار: إن مواجهات مسلحة متقطعة اندلعت بين القوات المشتركة من جهة، وتنظيم «داعش» من جهة أخرى لطرد المسلحين من مناطق غرب الأنبار ، مشيراً إلى

أن طيران التحالف الدولي قصف خلال الاشتباكات تجمعاً لعناصر التنظيم الإرهابي مما أدى إلى مقتل 15 منه في منطقة المشتل في قضاء هيت، وأن العمليات مازالت مستمرة.

وفي كركوك، أفاد مصدر أمني أمس أن مسؤول ديوان الحسبة في تنظيم «داعش» قتل بقصف للطيران الدولي وسط قضاء الحويجة جنوب غرب المحافظة، مبينا أن «القتيل يعتبر واحداً من أهم ممولي التنظيم مالياً، ويدعى أبو حذيفة الجبوري».

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، إن «التنظيم تلقى ضربات قوية خلال الفترة الماضية، وغير جميع مقراته التي يستخدمها تفادياً لقصف طيران التحالف والعراقي». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا