• الأربعاء 27 شعبان 1438هـ - 24 مايو 2017م

المعارك تقتل 55 سوريًا و27 من التنظيم الإرهابي

المعارضة تتقدم في إدلب وداريا و«داعش» يهاجم حلب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 أغسطس 2015

عواصم (وكالات)

تقدمت المعارضة السورية أمس في إدلب شمال سوريا، وفي داريا في ريف دمشق في أعقاب اشتباكات عنيفة مع قوات النظام السوري وعناصر موالية له، في حين شن تنظيم «داعش» هجوما على مدينة مارع في ريف حلب استهله بأربع تفجيرات انتحارية وذلك في وقت قصف التحالف الدولي مراكز للتنظيم في عدد من المناطق .

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس، أن 55 مدنياً وعسكرياً سقطوا بين قتيل وجريح، من بينهم أطفال في محافظتي إدلب وحلب شمال سوريا جراء الاشتباكات بين قوات النظام السوري والمعارضة المسلحة، كما قتل 27 من تنظيم «داعش» في اشتباكات على عدة جبهات، بينما حققت المعارضة تقدماً في إدلب وداريا.

وذكر المرصد في بيانات منفصلة أن طيران النظام قصف مستشفى ميدانيا في بلدة معر تمصرين في ريف إدلب، مما أدى إلى قتل طفلتين، وسقوط 15 جريحاً معظمهم أطفال.

كما قصف طيران النظام بالبراميل المتفجرة مناطق في قرية الحامدية جنوب معرة النعمان وأخرى في بلدة جبالا على أطراف جبل الزاوية.

وفي إدلب قتل 20 شخصاً بقصف على مناطق في بلدتي الفوعة وكفريا، بينهم 8 مدنيين بقصف للمعارضة و«جبهة النصرة» بأكثر من 1400 قذيفة صاروخية، كما قتل 12 عنصراً من المسلحين الموالين للنظام في القصف على البلدتين. ... المزيد