• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

عائلات ليبية تعود إلى سرت بعد طرد داعش

حفتر: الجيش الليبي يهدف للقضاء على التنظيمات الإرهابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 فبراير 2017

عواصم (وكالات)

طلب المشير خليفة حفتر، قائد الجيش الوطني في شرق ليبيا، من المجتمع الدولي ترك الليبيين يتولون إدارة شؤونهم بأنفسهم، وأعرب عن استعداده لإقامة تحالف مع الأميركيين والروس. وفي مقابلة نشرتها «جورنال دو ديمانش» الفرنسية امس، قال حفتر إن «الليبيين هم الذين يقررون ما يلائمهم. ولا يتعين على المجموعة الدولية إلا أن تدعم هذه القرارات».

وقال حفتر إن الجيش الليبي لا يسعى إلى قصف أو استهداف المدن الليبية في غرب البلاد، مثل مصراتة، أو طرابلس، أو أن يستحوذ على السلطة في العاصمة الليبية، ولكن هدفه، القضاء على القاعدة، وداعش، والجماعة الليبية المقاتلة، الذراع العسكري للإخوان المسلمين.

وأَضاف حفتر، أن التطورات الميدانية لن تصرف الجيش عن هدفه الأساسي المتمثل في تطهير» بلادنا من القاعدة، ومن داعش، وقدامى أعضاء الجماعة المتشددة في ليبيا، بقيادة عبد الكريم بلحاج» زعيم الذراع العسكري للإخوان في ليبيا، وحزب الوطن الواجهة السياسية للتنظيم.

وقال حفتر رداً على سؤال حول مستقبل هذه التنظيمات: «سنطرد هذه الجماعات المتطرفة، التي تسعى إلى تهديد مستقبل الشعب الليبي، أما بعد ذلك، يُمكننا أن نتوقف عن ذلك، شرط أن تغادر هذه التنظيمات البلاد».

وانتقد حفتر مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، الألماني مارتن كوبلر الذي يحاول منذ سنة ترسيخ سلطات حكومة الوحدة الوطنية برئاسة فايز السراج في طرابلس.وأكد المشير حفتر أن «الليبيين لا يحبون كوبلر. أنهم يسمونه الشيطان». وأضاف أن «المجتمع الدولي لا يتفهم حقيقة الوضع». ... المزيد